03 أكتوبر, 2019

الأسهم تتراجع لليوم الثاني على التوالي ؛ هل سيستمر انخفاض الدولار؟

الكلمات
  • Dollar
  • Gold
  • Yen
  • Euro
  • Pound

خلاصة أحداث الأمس: يوم صعب على المتداولين بعد صدور أرقام ضعيفة لسوق العمل الأمريكي

تراجعت بيانات أعداد الوظائف الأمريكية (ADP) عن توقعات السوق يوم الأربعاء، حيث سجلت 135 ألف فقط لشهر سبتمبر. وانخفضت الأسهم العالمية نتيجة لذلك، وقد ساهمت بيانات التوظيف المخيبة للآمال مرة أخرى في تسليط الضوء على التأثير السلبي الذي سببته الحرب التجارية على الاقتصاد الأمريكي. وقد ازدادت توترات الأسواق بعد قرار منظمة التجارة العالمية بمنح الإذن للولايات المتحدة بفرض ضرائب على واردات الاتحاد الأوروبي بقيمة 7.5 مليار دولار أمريكي. وتراجعت الأسهم الأمريكية بحدة حيث هبط مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 1.86 ٪ ، وانخفض مؤشر ستاندرد آند بورز بنسبة 1.79 ٪ وخسر مؤشر ناسداك 1.56 ٪. كما انخفض مؤشر الدولار بنسبة 0.11 ٪ حيث استمر الدولار في تراجعه أمام العملات الرئيسية.

على الجانب الآخر، تسببت مخاوف المستثمرين في ارتفاع الملاذات الآمنة حيث ارتفع سعر الذهب بنسبة 1.37٪ وأغلق يوم الأربعاء عند مستوى 1500. في حين واصل الين صعوده مقابل الدولار للمرة الثانية هذا الأسبوع حيث ارتفع بنسبة 0.53 ٪. وفي الوقت نفسه، انخفضت عائدات سندات الخزانة الأمريكية حيث تراجعت عائدات العامين بمقدار 7 نقاط أساس لتصل إلى 1.48 ٪ وتراجعت عائدات الـ 10 سنوات إلى 1.60 ٪.

في المملكة المتحدة وأوروبا، عانت أسواق الأسهم بسبب البيانات الاقتصادية الأمريكية الضعيفة وإعلان منظمة التجارة العالمية بشأن نزاع إيرباص. وانخفض مؤشر فوتسي 100 بنسبة 3.23 ٪، في حين انخفض مؤشر Euro Stoxx 50 بنسبة 2.98 ٪.

كذلك، تراجعت المؤشرات الآسيوية لليوم الثاني على التوالي، حيث افتتح مؤشر نيكاي ومؤشر HIS ومؤشر STI بنسبة 1.64٪ و 0.81٪ و 0.88٪ على التوالي.

 

تحليل اليوم: الأنظار تتجه إلى بيانات مؤشر مديري المشتريات ISM للقطاع غير الصناعي

سيصدر مؤشر مديري المشتريات لقطاع الصناعات غير التحويلية (ISM) في وقت لاحق اليوم عند الساعة 6 مساءً (4+ بتوقيت غرينتش). ويتوقع المحللون أن يشهد المؤشر انخفاضاً من 56.4 في أغسطس إلى 55.1 لشهر سبتمبر.

Important economic data releases

وأظهر مؤشر مديري المشتريات ISM الصناعي الصادر يوم الثلاثاء انخفاضاً أكبر من المتوقع في قطاع الصناعات التحويلية الأمريكي. وتراجعت المؤشرات العالمية بسبب بيانات التوظيف يوم الأربعاء. وتراجعت العملة الأمريكية مقابل العملات الرئيسية، وانخفض مؤشر الدولار بنسبة 0.25 ٪ يوم الثلاثاء و 0.11 ٪ يوم الأربعاء.

وتشير التوقعات بأن بيانات مؤشر مديري المشتريات للقطاع غير الصناعي لشهر أغسطس ستكون متضخمة نظراً ليوم Amazon Prime الذي شهد إقبالاً هائلاً في يوليو، لذلك من المحتمل أن تقل في سبتمبر. وفي حال كانت النتائج مخيبة للآمال، فمن المرجح أن يستمر الدولار في تراجعه مقابل العملات العالمية.

نتيجة لذلك، قد ينخفض ​​مؤشر الدولار إلى مستوى 98.86 عند الإغلاق اليوم، وإذا جاء مؤشر مديري المشتريات للقطاع غير الصناعي مخيباً للآمال، فقد يزداد احتمال قيام مجلس الاحتياطي الفيدرالي بخفض سعر الفائدة في أكتوبر بنسبة 80٪.

Dollar index likely to fall on disappointing Non-Manufacturing PMI