23 سبتمبر, 2019

تباين الآراء في وول ستريت إزاء الحرب التجارية ؛ والبنك المركزي الياباني على وشك بدء برنامج التيسير الكمي في أكتوبر

الكلمات
  • China
  • Dollar
  • Gold
  • Yen
  • Euro

خلاصة أحداث الأمس: ارتفاع الأصول الآمنة، وتعثر المؤشرات مع إلغاء مسؤولي الزراعة الصينيين زياراتهم إلى المزارع الأمريكية

أنهت وول ستريت تعاملاتها يوم الجمعة في المنطقة الحمراء بعد تفاعل المستثمرين مع الأنباء التي تفيد بأن مسؤولي الزراعة الصينيين ألغوا زيارات أكتوبر لمزارع أمريكية في مونتانا ونبراسكا. وأغلق مؤشر داو جونز الصناعي منخفضاً بنسبة 0.59 ٪، وتراجع مؤشر أس آند بي 500 بنسبة 0.49 ٪ في حين انخفض مؤشر ناسداك بنسبة 0.80 ٪. على الرغم من ذلك، قفزت العقود الآجلة الأمريكية خلال عطلة نهاية الأسبوع بعد أن أشار مسؤولون أمريكيون وصينيون إلى نتائج إيجابية للمحادثات الأخيرة بشأن الرسوم الجمركية للحرب التجارية.

إلى جانب ذلك، قفزت أصول الملاذ الآمن يوم الجمعة وسط تزايد المخاوف التجارية، حيث ارتفع الذهب بنسبة 0.94 ٪ ووصل مؤشر الدولار إلى 98.61. في حين ارتفع الين مقابل الدولار بنسبة 0.04 ٪. وأغلقت سندات الخزانة الأمريكية على انخفاض مع تراجع عائدات العامين إلى 1.68٪، وانخفاض عائدات 10 سنوات إلى 1.72٪ وانخفاض عائدات 30 عاماً إلى 2.16٪.

تحليل اليوم: توقعات بدء البنك المركزي الياباني برنامج تسهيل كمي إضافي في اجتماع السياسة المقبل

أعلن البنك المركزي الياباني في 19 سبتمبر أنه سيبقي أسعار الفائدة لديه دون تغيير عند -0.1٪. وينص محضر اجتماع السياسة النقدية لبنك اليابان على توسع الاقتصاد المحلي بشكل معتدل، مع الاعتراف بالمخاطر الجيوسياسية المتزايدة والتباطؤ الاقتصادي العالمي الحالي. ويذكر المحضر أيضاً أن البنك مستعد لاتخاذ تدابير تخفيف إضافية، إذا كان هناك احتمال متزايد بحدوث تباطؤ، لتحقيق معدل التضخم المستهدف وهو 2٪. كما يتبنى البنك سياسة الانتظار والترقب بسبب أجواء عدم اليقين العالمي المحيط بالنزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين ومفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، فضلاً عن الزيادة المقررة في ضريبة الاستهلاك من 8٪ إلى 10٪ في الأول من أكتوبر.

ولكن لم يتأثر الين الياباني فقط بالتوقعات الاقتصادية لليابان، ولكن أيضاً بمستويات الطلب على أصول الملاذ الآمن. ففي العام الماضي، تعرض زوج العملات (الدولار/الين) لتقلبات حادة بسبب المخاطر المتزايدة (مثل النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين، وملف بريكست، وهجوم الطائرات المسيرة الأخيرعلى منشأة نفط سعودية)، وتذبذب الزوج بين مستويات 112 و 106 حتى الآن.

Turbulent USD/JPY throughout 2019

وقد فاجأ الاقتصاد الياباني المستثمرين هذا العام، حيث فاق نمو الناتج المحلي الإجمالي التقديرات في الربع الأول والثاني، حيث ارتفع بمعدل سنوي قدره 2.2 ٪ في الربع الأول و 1.3 ٪ في الربع الثاني. وانخفض مؤشر مديري المشتريات الصناعي الياباني إلى 49.3 بينما ارتفع مؤشر مديري المشتريات الخدمي إلى 53.3. كما ارتفع الاستهلاك الخاص للربع الثاني بنسبة 0.6٪، وهو ما يعتبر مؤشراً جيداً في ظل توقعات السوق. كما انخفض معدل التضخم لشهر أغسطس عن المستوى المتوقع عند 0.6٪ ، حيث وصل إلى 0.3٪ ، في حين بقي معدل التضخم الأساسي (باستثناء أسعار المواد الغذائية) ثابتاً عند 0.5٪. إلى جانب ذلك، انخفضت الصادرات لشهر أغسطس بنسبة 8.2 ٪ على أساس سنوي. كما انخفضت الواردات بحدة بنسبة 12 ٪، مما يشير إلى تباطؤ محتمل في الطلب المحلي.

Japan economic data releases

من المقرر أن يلقي محافظ بنك اليابان هاروهيكو كورودا خطاباً عند الساعة 9.35 صباح يوم الثلاثاء 24 سبتمبر (بتوقيت غرينتش +4)، ومن المحتمل أن يشير إلى اجتماع السياسة النقدية المقبل في 31 أكتوبر. على الرغم من إجمالي الناتج المحلي القوي في اليابان، فمن المحتمل أن يقدم الياباني المركزي المزيد من التيسير الكمي، حيث من المتوقع انخفاض ​​طلب المستهلكين بمجرد زيادة ضريبة الاستهلاك في اليابان في مطلع شهرأكتوبر. والأهم من ذلك، ستكون هناك حاجة إلى تسهيل إضافي لدعم الاقتصاد مع زيادة المخاطر العالمية (مع إظهار الاقتصاد الصيني علامات على التباطؤ، احتمال استمرار نزاع تجاري طويل الأجل بين الولايات المتحدة والصين، بالإضافة إلى احتمال وجود زيادات في أسعار النفط). سيؤدي ذلك كله إلى تصاعد قوة الين الياباني، مما يؤدي بدوره إلى انخفاض الطلب على الصادرات.

ونظراً لأن التيسير الكمي الإضافي بات متوقعاً على نطاق واسع، فمن غير المرجح أن يكون الين مدفوعاً بقرار بنك اليابان، ولكن من المرجح أن يتأثر بالتوقعات الاقتصادية لمسؤولي البنك خلال الاجتماع. أخيراً، من المتوقع أن يتفاعل الين الياباني بقوة مع تطورات الحرب التجارية كما رأينا خلال عطلة نهاية الأسبوع عندما ارتفع مقابل الدولار بعد أن ألغى المسؤولون الصينيون زيارة المزراع الأمريكية.