15 أكتوبر, 2019

بكين تطالب بمزيد من المحادثات قبل توقيع الاتفاق الجزئي الجديد مع واشنطن ؛ وهل سيتم بريكست فعلاً؟

الكلمات
  • China
  • Dollar
  • Gold
  • Euro
  • Pound
  • Stocks

خلاصة أحداث الأمس: انخفاض الأسهم وارتفاع الملاذات الآمنة. موسم الأرباح سيبدأ هذا الأسبوع!

على الرغم من تحسن فرص التوصل إلى اتفاق حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، إلا أن المشكلة الرئيسية الآن هي عدم وجود وقت كاف لوضع اللمسات الأخيرة قبل انعقاد القمة الأوروبية. وبالتالي، قد يحتاج جونسون إلى تمديد قصير لـ "قانون بن" الذي تم طرحه مؤخراً (وهو قانون تم تقديمه في المملكة المتحدة لمنع الخروج من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق، بالإضافة إلى وجوب الوصول لاتفاق بحلول 19 أكتوبر). وإذا تم التوصل لاتفاق قبل القمة، فمن المرجح أن يجد جونسون مزيداً من الدعم في مجلس العموم، مما يعني أن النواب سيوافقون على الأرجح على خطته للخروج. وقد أشار السياسيون البريطانيون الذين لم يدعموا مقترحات بريكست من رئيسة الوزراء البريطانية السابقة تيريزا ماي إلى أنهم سيدعمون صفقة جونسون الجديدة، ويرجع ذلك جزئياً إلى رغبتهم في تجنب إعادة دعوة الرأي العام البريطاني إلى مراكز الاقتراع للتصويت في استفتاء آخر حول هذه المسألة. بكل الأحوال، لا يزال المستثمرون فضوليين وقلقين بشأن عواقب عدم التوصل إلى اتفاق بحلول 19 أكتوبر: فهل سيحاول جونسون ببساطة تجاهل قانون بن ومغادرة الاتحاد الأوروبي دون اتفاق في 31 أكتوبر؟

المصدر*: إي دي إس إس


نعتقد أنه ستكون هناك تطورات أكثر إيجابية فيما يتعلق بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي هذا الأسبوع، لكن الصفقة لن تكون جاهزة في الوقت المناسب قبل انعقاد قمة الاتحاد الأوروبي، وسيتم منح جونسون تمديداً قصيراً لقانون بن. وإذا حدث ذلك، قد يتعزز أداء الجنيه الاسترليني، حيث من المرجح أن تنخفض فرص خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي إلى 10٪ (من المستويات الحالية التي تبلغ 24٪ تقريباً) وستتراجع حالة عدم اليقين المحيطة بالمناخ الاقتصادي لشركات المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي. وقد يرتفع الاسترليني / دولار ما فوق مستويات 1.266 ليصل إلى نطاق 1.266 و 1.275.

إشارات على زيادة عمليات شراء الاسترليني أمام الدولار قبل انعقاد القمة الأوروبية (H4)

* المصدر: إي دي إس إس، TradingView

يهيمن المضاربون على ارتفاع الاسترليني / الدولار على السوق، حيث تراجعت العملة الأمريكية أمام العملات الرئيسية بعد الإعلان عن اتفاقية التجارة الجزئية بين بكين وواشنطن يوم الجمعة. لكن تراجع الاسترليني / الدولار بشكل طفيف يوم الاثنين، حيث أشار مؤشر القوة النسبية (RSI) إلى احتمال زيادة في الشراء. وإذا شهدنا تطورات إيجابية قبل القمة، فقد نشهد تراجع المضاربين على الانخفاض أكثر، حيث يتخطى المضاربون على الارتفاع مستوى المقاومة عند 1.266، وربما يصلون إلى مستويات 1.280.