30 أكتوبر, 2019

الانتخابات العامة في المملكة المتحدة ستجري في ديسمبر ؛ هل سيغير الاحتياطي الفيدرالي اتجاه السياسة النقدية؟

الكلمات
  • Dollar
  • Gold
  • Euro
  • Pound
  • Stocks

خلاصة أحداث الأمس: تراجع تفاؤل المستثمرين إزاء الاتفاق التجاري بين الولايات المتحدة والصين

تراجعت الأسهم الأمريكية يوم أمس بعد أن زعم ​​مسؤول في الإدارة الأمريكية أن الاتفاق التجاري بين الولايات المتحدة والصين قد لا يتم تأكيده في الوقت المناسب قبيل انعقاد قمة التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادئ في منتصف نوفمبر، مع الإشارة إلى أن ذلك لا يعني انهيار الاتفاق. وقد تفاعل المستثمرون مع الأخبار بحذر، حيث أثار هذا البيان المزيد من الأسئلة حول مدى التقدم الذي تحققه واشنطن وبكين فيما يتعلق بالحرب التجارية. وأغلق مؤشر داو جونز الصناعي ومؤشر ستاندرد آند بورز 500 على انخفاض طفيف، حيث انخفضا بنسبة 0.07 ٪ و 0.08 ٪ على التوالي. كما تراجع مؤشر ناسداك بنسبة 0.59 ٪، متأثراً بتقارير الأرباح المخيبة للآمال من Alphabet و Akamai.

في المملكة المتحدة، استطاع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الفوز بأغلبية الأصوات اللازمة للدعوة لإجراء انتخابات عامة في 12 ديسمبر. وصوت مجلس العموم البريطاني بأغلبية 438 صوتاً لصالح مشروع القانون، حيث وافق زعيم حزب العمل جيريمي كوربين على دعم الدعوة لإجراء انتخابات بعد تأكيد الاتحاد الأوروبي بأن الموعد النهائي لبريكست قد تم تمديده حتى 31 يناير 2020. والآن، يحتاج مشروع قانون الانتخابات إلى تأكيد نهائي من قبل مجلس اللوردات. ومن المرجح أن يظل المستثمرون حذرين قبل الانتخابات في ديسمبر، حيث يحاول جونسون استعادة الأغلبية في البرلمان بحيث يكون من السهل عليه إقرار مشروع بريكست. في هذه الأثناء، حافظ الاسترليني على مركزه حيث خسر 0.01٪ يوم الثلاثاء.

في حين شهدت أصول الملاذ الآمن تغييراً طفيفاً أمس حيث انخفض الذهب فقط بنسبة 0.05 ٪ والين بنسبة 0.05 ٪ مقابل الدولار. بينما كانت عوائد سندات الخزانة الأمريكية ثابتة.

في الوقت نفسه، افتتحت المؤشرات الرئيسية في آسيا تعاملاتها اليوم بصورة متباينة، حيث افتتح مؤشر نيكاي وهانغ سنغ جلسة تداول الثلاثاء بنسبة 0.09 ٪ و 0.07 ٪ ، في حين ارتفع مؤشر ستريتس تايمز بنسبة 0.20 ٪.

وستصدر بيانات التغير في التوظيف وبيانات الناتج المحلي الإجمالي في الولايات المتحدة في وقت لاحق اليوم عند الساعة 4.15 مساء و 4.30 مساء (4+ بتوقيت غرينتش +4).

 

تحليل اليوم: احتمال خفض أسعار الفائدة الفيدرالية بنسبة 98.3 ٪

من المقرر أن يجتمع مسؤولو مجلس الاحتياطي الفيدرالي بشأن السياسة النقدية في وقت لاحق اليوم، ومن المقرر الإعلان عن قرارهم في تمام الساعة 10 مساءً (+4 بتوقيت غرينتش). وقد خفض الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس في اجتماع سبتمبر، وهو ثاني خفض على التوالي هذا العام.

FED Fund Future's implied probability of a rate cut

منذ آخر اجتماع للسياسة النقدية، أظهرت المؤشرات الاقتصادية أن الاقتصاد الأمريكي يعاني من تباطؤ فعلي بسبب النزاع التجاري المستمر، والذي يتسبب في كبح شهية الشركات للتوظيف والاستثمارات نظراً لأجواء عدم اليقين المحيط بالتجارة.

US domestic economy showing signs of slowdown

وفي هذا السياق، نتوقع أن يقوم الاحتياطي الفيدرالي بتخفيض أسعار الفائدة اليوم - جزئياً حتى لا يُخيّب ظن السوق - وأن يكون ذلك بمثابة بوليصة تأمين للاقتصاد. ونظراً لأن العقود المستقبلية لصندوق الاحتياطي الفيدرالي تشير إلى احتمال ضمني بنسبة 98.3٪ بحدوث تخفيض في سعر الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس، فمن المرجح أن يركز المستثمرون على نبرة الاحتياطي الفيدرالي لاتخاذ القرارات المستقبلية بشأن السياسة النقدية.

وقد يتجه الاحتياطي الفيدرالي لتبني لهجة متشددة قليلاً دون رفض خفض سعر الفائدة في المستقبل. لكن لا نتوقع إجراء تخفيض آخر في ديسمبر إلا إذا جاءت البيانات الاقتصادية لهذا الأسبوع (الناتج المحلي الإجمالي ومديري المشتريات) دون التوقعات. في هذه الحالة، قد يشهد الدولار ارتفاعاً طفيفاً مقابل العملات الرئيسية، مع ارتفاع مؤشر الدولار إلى مستوى 98.00.

Will the Fed's decision today support the bulls or bears? (H4)

سيتوخى المتداولون الحذر قبل إعلان السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي. فإذا جاء الإعلان بنبرة تخفيض قوية، فمن المتوقع أن يدفع المضاربون على الارتفاع مؤشر الدولار للصعود قليلاً إلى 98.00. ولكن إذا لم يغير الاحتياطي الفيدرالي نبرته بعد خفض أسعار الفائدة، فإن المضاربين على الانخفاض سوف يضغطون على مؤشر الدولار، وقد يتم كسر مستوى الدعم عند 97.65 ليتداول بين 97.36 و 97.65.