28 فبراير, 2019

الجنيه الاسترليني/الدولار

الكلمات

التحليل الأساسي

واصل الجنيه الإسترليني الارتفاع خلال جلسة أمس بعد إعلان رئيسة الوزراء ماي عن تصويت برلماني جديد على البريكست. يعتقد المستثمرون أن هذا سيناريو يؤكد أن احتمال الخروج بلا اتفاق غير مرغوب به، ما أدى إلى مكاسب حادة للجنيه الإسترليني. في الأخبار الاقتصادية، جاءت موافقات Gross للرهن العقاري أفضل من المتوقع، لكن بيانات الولايات المتحدة كانت مختلطة. ارتفعت طلبيات المصانع بنسبة 0.1 ٪، أقل بكثير من التوقعات عند 1.5 ٪. ارتفعت مبيعات المنازل المتوقفة بنسبة 4.6 ٪، وهو أعلى مكسب لها في عامين. لا توجد بيانات ذات صلة من المملكة المتحدة اليوم. كل الأنظار ستكون على أرقام الناتج المحلي الإجمالي الأميركي.

التحليل الفني
أخذ زخم الباوند الصعودي استراحة عند 1.3350 (حاجز المقاومة الأول) ويحاول السعر الحالي التراجع نحو 1.3250 (S2)/ (S1) 1.32 قبل مواصلة الاتجاه الصعودي. سيتيح الاختراق فوق 1.3350R1 (حاجز المقاومة الأول) احتمال اختبار مستوى المقاومة 1.34 (R2).

الدعم: .325 / 1.32
المقاومة: 1.335 / 1.34
GBPUSD