07 مارس, 2019

الجنيه الاسترليني/الدولار

الكلمات

التحليل الأساسي

أغلق الجنيه الإسترليني أمس بلا تغيير نسبيًا مع استمرار حالة عدم اليقين المحيطة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. كرر كبير المفاوضين في الاتحاد الأوروبي بارنييه أنه لا يوجد حتى الآن حل لمسألة الحدود الإيرلندية، في حين قال وزير التجارة البريطاني ليام فوكس إنه لا يستبعد التصويت على "اللا صفقة" الأسبوع المقبل، لأنه لن يسبب "تهديدًا وجوديًا" لاقتصاد المملكة المتحدة. الى ذلك، قال Cunliffe من بنك إنكلترا إنه يتوقع تشددًا تدريجيًا للسياسة النقدية، مضيفًا أن الجنيه سوف يتأثر بشكل كبير بنتائج البريكست. واليوم، ستصدر المملكة المتحدة مؤشر هاليفاكس لأسعار المنازل لشهر فبراير، بينما لن يتم الإعلان عن أخبار رئيسية حتى جلسة البرلمان الأسبوع المقبل.

التحليل الفني

أبقى مشتروا الجنيه السعر فوق 1.3150 (حاجز الدعم الأول) بعد محاولات متعددة من البائعين للكسر دونه. بدأت حركة السعر تبدو صعودية حيث من المحتمل إعادة اختبار 1.32 (حاجز المقاومة الأول). الاختراق فوقه سيؤكد أن المشترين قد استعادوا السيطرة وسيحاولون إعادة اختبار 1.3250 (حاجو المقاومة الثاني).

الدعم: 1.315 / 1.31
المقاومة: 1.32 / 1.325