26 مارس, 2019

الجنيه الاسترليني/الدولار

الكلمات


التحليل الأساسي

توقف الجنيه الإسترليني يوم الإثنين عن التقدم فيما ألقت رئيسة الوزراء تيريزا ماي كلمة أمام المشرعين، مضيفة أنباء جديدة ولو محدودة إلى ما يعرفه السوق. اذ أكدت ماي مجددا أنه لا توجد فرصة لتغيير اتفاقية الانسحاب، وبالتالي إما تبنيها كما هي، أو الانسحاب بلا صفقة، وهو سيناريو لا يرغب فيه أي طرف. اليوم، لا توجد بيانات ذات صلة من المملكة المتحدة، وبالتالي سيركز المتداولون على تطورات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

التحليل الفنيّ

تم تداول الباوند جلسة يوم الاثنين ضمن النطاق ذاته حيث حاول السعر الاختراق فوق 1.32 (حاجز المقاومة الأول) و1.3220، المتوسط المتحرك لـ50 يومًا، لكنه فشل. حاليًا، يقع السعر أدنى 1.32 (حاجز المقاومة الأول)، وينتظر المتداولون تأكيد الاختراق فوق هذا المستوى أو أدنى 1.3150 (حاجز الدعم الأول) لأي تحول محتمل في الزخم.


الدعم: 1.3050 / 1.31 / 1.3150
المقاومة: 1.32 / 1.3250 / 1.33