28 مارس, 2019

الجنيه الاسترليني/الدولار

الكلمات


التحليل الأساسي

لا يزال الباوند عالقًا في النطاق ذاته حيث تترك حالة عدم اليقين ازاء الـBrexit المتداولين في حيرة بسبب غياب الاتجاه الواضح. فقد الزوج أمس بعض الجاذبية بعد أن عززت اقتراحات الخروج من الاتحاد الأوروبي المخاوف من انسحاب قاس. اقترح أعضاء البرلمان ثمانية خيارات للخروج، ولكنها رفضت جميعها. تشير التقارير إلى أن هناك 16 بديلًا مختلفًا على الطاولة من المتوقع أن يصوت عليها البرلمان اليوم. سينصب التركيز حاليًا على كيفية إدارة رئيسة الوزراء تيريزا ماي الملف للحصول على الدعم لخطتها قبل التصويت غدًا. على الصعيد الاقتصادي، ستكون بيانات الناتج المحلي الإجمالي الأميركي هي موضع التركيز اليوم.

التحليل الفنيّ

حاول الجنيه الإسترليني الاختراق فوق 1.3250 (حاجز المقاومة الثاني)، لكن السعر واجه مقاومة فتراجع إلى مستوى الدعم 1.3150 (حاجز الدعم الأول). لا يزال السعر في حالة مراوحة حيث ينتظر السوق نتيجة نهائية لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي لتحديد خط الاتجاه في السوق.

الدعم: 1.3050 / 1.31 / 1.3150
المقاومة: 1.32 / 1.3250 / 1.33