12 سبتمبر, 2018

الجنيه الاسترليني/الدولار

الكلمات

التحليل الأساسي
يتحرك الاسترليني بشكل سلبي على الرغم من أن نمو الأجور في المملكة المتحدة قد فاق التوقعات. بشكل عام، يتداول الجنيه الاسترليني بشكل منخفض بسبب تراجع الطلب على العملات الخطرة وسط المخاطر المرتبطة بالتوترات التجارية بين الولايات المتحدة واليابان، والولايات المتحدة والصين. بالإضافة إلى ذلك، فإن الزيادة في عوائد السندات الأمريكية قد عززت وضع الدولار الأمريكي ووضعت ضغطاً هبوطياً على الاسترليني. أما اليوم، سيكون التركيز على مؤشر أسعار المنتجين الأمريكي والذي سيمنح المتداولين فكرة عما إذا كانت عوائد السندات سترتفع بشكل أساسي أم لا. وإذا تجاوز مؤشر أسعار المنتجين التوقعات، فسوف ترتفع العوائد وسيتعرض الاسترليني لضغوط من قوة الدولار.

التحليل الفني
بعد اختبار مستوى المقاومة 1.30356 مرتين، شكل الزوج نموذج عكسي مزدوج. وبالنظر إلى المعنويات الإيجابية المحيطة بالدولار الأمريكي والشعور السلبي المحيط بالعملات الاوروبية، بما في ذلك الاسترليني، من المتوقع انخفاض الزوج نحو مستوى الدعم التالي عند 1.29608. ولن يتم تأكيد هذا الانخفاض إلا إذا كسر الزوج كلا من المتوسط المتحرك لـ 13 فترة ومستوى الدعم الثانوي عند 1.29897.

الدعم: 1.29897 1.29608
المقاومة: 1.30546 1.31484
gbpusd

 
Billion
Positions Opened
 
Thousand
Active Users
 
Trillion
Traded Value