06 مايو, 2019

الجنيه الاسترليني/الدولار

الكلمات

 

التحليل الأساسي
 
ارتفع الباوند يوم الجمعة أكثر من 150 نقطة وسط تراجع الدولار الأميركي، ما أطلق عمليات تعليق البيع فوق 1.31 لتأجيج التقدم نحو 1.3175، وسط الآمال في الوصول إلى اتفاق بين الأحزاب بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في الأسبوعين المقبلين. قد تؤدي هذه الخطوة إلى تغيير معنويات السوق لمصلحة المشرين إذا حافظوا على مكاسبهم الأخيرة. الى ذلك، فقد المحافظون 1334 مستشارًا خلال عطلة نهاية الأسبوع في الانتخابات المحلية الإنكليزية، حيث قالت تيريزا ماي إن الناخبين يريدون من الأحزاب الرئيسية "مواصلة" البريكست. وفي هذا الشأن، يُنتظر أن تُستأنف المحادثات يوم الثلاثاء لأن الحكومة البريطانية في عطلة اليوم.
 
التحليل الفنيّ
 
لامس الباوند يوم الجمعة النقطة المحورية 1.30 وارتد بقوة من خلال الاختراق فوق مستويات المقاومة الرئيسية والمتحرك المتوسط لـ200 يوم. تراجع الجنيه الإسترليني اليوم إلى مستوى 1.3115 (حاجز الدعم الأول)، واختبر المقاومة القديمة كدعم جديد محتمل. إذا تمكن المشترون من اختراق 1.3175 (حاجز المقاومة الأول) في الدورتين القادمتين، فقد يشير ذلك إلى حدوث تحول رئيسي في اتجاه هذا السوق، ما قد يؤدي إلى ارتفاع الباوند.
 
الدعم: 1.3115 / 1.3080
المقاومة: 1.3175 / 1.3240