16 مايو, 2019

الجنيه الاسترليني/الدولار

الكلمات

التحليل الأساسي

انخفض الباوند البريطاني أمس دون 1.29 وسط الأخبار المحيطة بمحادثات الأحزاب بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. قال متحدث باسم حزب العمال للصحافيين إن هناك بعض الفجوات بين الحزب والحكومة، اذ لا يمكنه دعم تشريع الانسحاب بلا اتفاق. ينفذ الوقت ولا تزال حالة عدم اليقين هي الدافع الرئيسي للمعنويات، حيث من المتوقع أن يبدأ التصويت في البرلمان في الأسبوع الأول من يونيو، ويبدو أن الأسواق غير مقتنعة بأن النتيجة الإيجابية محتملة على المدى القريب. مع تقويم المملكة المتحدة للاقتصاد الكلي الهادىء اليوم، يتطلع المتداولون إلى اجتماع رئيسة الوزراء تيريزا ماي مع المحافظين، على أمل حدوث تطور إيجابي.

التحليل الفنيّ

كسر الباوند أمس دون مستويات دعم رئيسية حيث تحكم البائعون بشكل كامل. سيحاول المشترون الاختراق فوق 1.2850 (حاجز المقاومة الأول)، ولكن إذا فشلوا في ذلك، فمن المرجح أن يعيد البائعون اختبار القيعان الأخيرة عند 1.2820 وربما يكسرون تحتها ويدفعون السعر نحو 1.2780 (حاجز الدعم الأول).

الدعم: 1.2828 / 1.2780
المقاومة: 1.2850 / 1.2880 / 1.2915

 

GBPUSD