17 مايو, 2019

الجنيه الاسترليني/الدولار

الكلمات

التحليل الأساسي

لليوم الرابع على التوالي أغلق الجنيه البريطاني على نحو سلبي بسبب حالة عدم اليقين في محادثات الاحزاب ازاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. لا يزال المتداولون متشائمين من النتيجة عندما ستحمل رئيسة الوزرا تيريزا ماي مشروع قانون الـBrexit إلى البرلمان للتصويت النهائي. الى ذلك، فإن عدم اليقين ازاء مستقبل ماي يزيد من الضغط على الجنيه، كما أن وزير الخارجية السابق بوريس جونسون مهتم لخلافة ماي كرئيس وزراء من حزب المحافظين، بمجرد تنحيها. في ظل تقويم الاقتصاد الكلي الهادىء، سيظل تركيز المتداولين على المحادثات بين الأحزاب لمعرفة معنويات السوق.

التحليل الفنيّ

استمر الجنيه أمس في الانخفاض حتى وجد دعمًا بالقرب من المستوى الرئيسي 1.2780. الفشل في الحفاظ على هذا المستوى، سيدفع الجنيه للأسفل نحو منطقة دعم رئيسية جديدة عند 1.27. يحتاج المتشرون إلى دفع السعر فوق 1.28 لتجميع الزخم لتحرك قوي في الاتجاه المعاكس باتجاه 1.2850.

الدعم: 1.2780 / 1.27
المقاومة: 1.2850 / 1.2880
GBPUSD

 
Billion
Positions Opened
 
Thousand
Active Users
 
Trillion
Traded Value