20 سبتمبر, 2019

الجنيه الاسترليني/الدولار

الكلمات

التحليل الأساسي

وصل الباوند البريطاني مقابل الدولار إلى أعلى مستوى جديد منذ عدة أسابيع، مدعومًا بتعليقات يونكر من الاتحاد الأوروبي والذي قال إنه إذا تم تحقيق أهداف دعم الحدود الايرلندية من خلال ترتيبات بديلة، فلن تكون هناك حاجة إلى الدعم، مضيفًا أنه قد يكون هناك صفقة بحلول الموعد النهائي أكتوبر. إلى ذلك، أبلغ رئيس الوزراء بوريس جونسون عن "تقدم" في المحادثات مع الاتحاد الأوروبي، على الرغم من عدم تقديم أي تفاصيل، ولكن ذلك كان كافياً للسوق للحفاظ على تفاؤله التي دعمتها تعليقات رئيس وزراء ايرلندا ليو فارادكار الذي أظهر استعداده لمناقشة الصفقة مع نظيره البريطاني خلال اجتماع الأمم المتحدة الأسبوع المقبل. قد يبقي مزيج الأحداث الإيجابية الأخيرة حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي الباوند في مقدمة الدولار في جلسة اليوم مع استهداف مستوى 1.26، وربما أبعد من ذلك.

التحليل الفنيّ

لا تزال السيطرة لمشتري الجنيه فيما يخترقون فوق مستويي مقاومة رئيسيين: 1.25 و1.2550. يظل المشترون في وضع متقدم لاختراقهم مستويات أعلى، وربما يعيدون اختبار 1.26 و1.2650 في جلسة اليوم، طالما استمر الاتجاه الصعودي. من ناحية أخرى، سيتعين على البائعين الكسر دون 1.25 لوقف الزخم الصعودي الأخير.

الدعم: 1.2550 / 1.25
المقاومة: 1.26 / 1.2650
GBPUSD