24 أكتوبر, 2018

الجنيه الاسترليني/الدولار

الكلمات

التحليل الأساسي

يستمر الباوند في الانخفاض حيث لا يرى المستثمرون أي تطورات مهمة في مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وهي لا تزال عالقة في موضوع رئيسي واحد، هو المسألة الأيرلندية حيث ترغب المملكة المتحدة في اخراج أيرلندا الشمالية من الاتحاد الجمركي مع أوروبا مع الحفاظ على حدود ضعيفة بين أيرلندا الشمالية وأيرلندا. ويعتقد الاتحاد الأوروبي أنه إذا تم اخراج أيرلندا الشمالية من الاتحاد الجمركي، فيجب إنشاء حدود قوية في الجزيرة الأيرلندية. في الوقت الحالي، يتوقع البعض أن يكون هناك فرصة في بقاء المملكة المتحدة في الاتحاد الجمركي الأوروبي كوسيلة لحل المشكلة الإيرلندي. إلى أن يتم تأكيد أي وقائع سوف يستمر الباوند في التداول حول مستوى الدعم 1.2955.

التحليل الفني

يستمر الباوند البريطاني في التداول تحت جميع المتوسطات المتحركة الثلاثة كتعبير عن الاتجاه الهبوطي المحيط بالزوج. ومن المثير للاهتمام أن الزوج يرفض باستمرار الاختراق فوق المتوسط المتحرك لـ 13 فترة ما يدل على وجود ميل هبوطي قوي على المدى القصير. سيبلغ الزوج مستوى منخفض جديد إذا نجح المستثمرون في بيع الجنيه الإسترليني تحت 1.2921.

الدعم:1.2921 1.2840

المقاومة:1.2960 1.3020

GBPUSD

 
Billion
Positions Opened
 
Thousand
Active Users
 
Trillion
Traded Value