09 يناير, 2019

الجنيه الاسترليني/الدولار

الكلمات

الجنيه الاسترليني/ الدولار

التحليل الأساسي

يستمر الجنيه الاسترليني في المراوحة بين مستوى الدعم 1.2708 ومستوى المقاومة عند 1.2818 حيث ينتظر المستثمرون أي تطور هام يتعلق بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ومحادثات التجارة الأميركية/ الصينية. يحتاج المستثمرون إلى رصد أي تطور متصل بالـBrexit قد يحدث اليوم حيث من المقرر أن يستأنف النواب البريطانيون مناقشة الخطة المقترحة من قبل تيريزا ماي. ومن المتوقع أيضا الإعلان عن نتائج المحادثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، نظرا لأنه من المقرر انتهاء المفاوضات بين البلدين في وقت لاحق من اليوم. للأخذ في الاعتبار أن أي تطور إيجابي حول الـBrexit سيعزز الباوند، كما أنّ أي تطور إيجابي يحيط بالمحادثات التجارية الأميركية/ الصينية سيعزز الباوند أيضًا حيث ستتحسن معنويات المستثمرين ما سيؤدي إلى ارتفاع الطلب على عملات بيتا. الى ذلك، ستتأثر حركة سعر الباوند اليوم بمحضر اجتماع الاحتياطي الفدرالي الأميركي.


التحليل الفني

يتراوح الجنية البريطاني حول المتوسطات المتحركة الرئيسية الثلاثة ضمن نطاق حركة السعر 1.2706-1.2818. يدل هذا السلوك على تردد المستثمرين والذي يتم تفسيره من خلال العوامل الأساسية المذكورة أعلاه. سيتم الإعلان عن ارتفاع أعلى بفعل اختراق فوق المقاومة عند 1.2818 ما يمهد الطريق للارتفاع نحو 1.2870، في حين أن الاختراق أدنى الدعم 1.2706 سيمهد الطريق أمام الانخفاض نحو 1.2671.

الدعم: 1.2706/ 1.2671

المقاومة: 1.2818 / 1.2870

Chart (H4)

gbp jan09