30 يناير, 2019

الجنيه الاسترليني/الدولار

الكلمات


التحليل الأساسي

انخفض الجنيه الإسترليني بشكل حاد مع تصويت البرلمان البريطاني ضد تأجيل صفقة الـBrexit، حيث قام السوق ببيع الباوند بعد شعوره بالخوف عندما صوت البرلمان ضد التأجيل. وهذ يعني أنه على البرلمان الآن أن يتخذ ترتيبات للموافقة على الاتفاق قبل 26 فبراير. وهذا الحدث يمنح المملكة المتحدة وقتًا أقل لمحاولة إعادة التفاوض مع الاتحاد الأوروبي الذي يبدو مصراً على ابقاء الصفقة كما هي بلا تعديل. لليوم، إلى جانب تطورات الـBrexit، يتعين على المستثمرين مراقبة بيان اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة، لأنه سيؤثر على الزوج من جانب العملة الأميركية.


التحليل الفني

يكسر الباوند دون المتوسط المتحرك لـ13 فترة ما يشير إلى تحول قصير المدى في الزخم. لهذا اليوم، سيركز المستثمرون على كيفية تفاعل العملة حول المتوسط المتحرك لـ50 فترة. سيشير الكسر تحت المتوسط المتحرك لـ50 فترة إلى تحوّل أوسع في زخم الزوج ويكشف الدعم 1.2910.

الدعم: 1.3048 / 1.2910

المقاومة: 1.3132 / 1.3232