28 مارس, 2019

الذهب

الكلمات


التحليل الأساسي

فشل المعدن الأصفر في الاستفادة من تعليق المخاطرة في السوق بعدما أحبطت قوة الدولار مشتري الذهب. تستمر المخاوف من تباطؤ الاقتصاد العالمي في الإضرار بالمعنويات التداولية بينما تزيد حالة عدم اليقين السياسي من قوة طلب الملاذ الآمن. أدت حالة عدم اليقين المتزايدة بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي الى جانب تعليقات الرئيس ترامب الموجهة الى محافظ البنك المركزي الأوروبي ماريو دراغي، إلى تراجع المستثمرين العالميين أمس إلى منطقة الآمان. ومع ذلك، ومع ارتفاع الطلب على الدولار الأميركي، لم يستطع الذهب الاستمتاع بالطيران وانتهى به الأمر أمس على انخفاض إلى أدنى مستوياته الأسبوعية.

التحليل الفنيّ

استمرت أسعار الذهب أمس في الانخفاض، حيث سجلت قاعاً أسبوعياً جديداً عند 1307.18 دولار للأونصة. لا يجد السعر منذ التداول حول مستوى 1310 دولار أي دعم، ومع انخفاض الزخم يبدو أكثر عرضة لتعليق عمليات البيع. سنركز على مستوى الدعم 1303.07 دولار.

الدعم: 1307.09/ 1303.07
المقاومة: 1310.38 / 1314.16