19 أبريل, 2019

الذهب

الكلمات

التحليل الأساسي

لليوم السادس على التوالي تم تداول زوج الذهب/ الدولار أمس في المنطقة السلبية بضغط من قوة الدولار الأميركي، فبلغ قاعاً سنوياً عند 1271 دولار. ومع ذلك، ساعد مزاج السوق المعدن الثمين في إظهار مرونة أمام الدولار، فارتد الزوج بشكل متواضع من قاعه لكنه لم يتمكن من الارتفاع فوق 1280 دولار. أدت أرقام مؤشر مديري المشتريات المخيبة للآمال من ألمانيا ومنطقة اليورو إلى تعرض العملات الأوروبية الرئيسية للضغط ما زاد الطلب على العملة الأميركية. وفي الوقت نفسه، تراجعت مؤشرات الأسهم الرئيسية في الولايات المتحدة الى المنطقة السلبية، وانخفض عائد السندات الـ10 سنوات أكثر من 1٪ في اليوم، ما سمح للمعادن الصفراء بالاستفادة من تدفقات وقف المخاطرة. مع تراجع حجم التداول قبل عطلة عيد الفصح، من غير المرجح أن يقوم الزوج بأي حركة حادة في أي من الاتجاهين حتى الأسبوع المقبل.

التحليل الفنيّ

انخفضت أسعار الذهب خلال جلسة الأمس لتطبع قاعاً سنوياً جديداً عند 1271.14 للأونصة قبل أن تنتعش في وقت لاحق بشكل متواضع. تراجع المعدن الأصفر عن منطقة التشبع البيعي لكنه بقي عالقًا دون 1280 على الرغم من الاختلاف بين الزخم والسعر. في هذه الحالة، سنركز على الجانب العلوي ولكننا لن نتوقع أي تحركات كبيرة لأن حجم التداول سيهدأ قبل عطلة عيد الفصح.

الدعم: 1277.18/ 1270.1
المقاومة: 1280.11/ 1282.19
XAUUSD

 
Billion
Positions Opened
 
Thousand
Active Users
 
Trillion
Traded Value