21 يونيو, 2019

الذهب

الكلمات

التحليل الأساسي

توفر الموجة الأخيرة من النفور من المخاطرة قوة إضافية لارتفاع أسعار الذهب التي بلغت خلال الجلسة المبكرة اليوم أعلى مستوى خلال 5 أعوام عند 1411.35 دولار للأونصة. في حين أن المخاوف من الركود العالمي وسياسة الاحتياطي الفيدرالي الحذرة كانت تسعد بالفعل مشتري السبائك في وقت متأخر، إلا أن حالة عدم الاستقرار السياسي بين الولايات المتحدة وإيران إلى جانب التوتر المحتمل الناتج عن العلاقات بين الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية، قد أدى إلى دعم ارتفاع المعادن الصفراء. اشتكت إيران مؤخراً إلى الأمم المتحدة من أن الولايات المتحدة قد بدأت في ارسال طائرات بدون طيار للتحليق في مجالها الجوي، الأمر الذي قد يدفعها إلى الانتقام. في مكان آخر، أصدرت الأمم المتحدة تقريرا يزعم أن لديها أدلة يمكن أن تحمل ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان مسؤولية اغتيال الصحافي الأميركي جمال خاشقجي ما زاد المخاوف من توتر العلاقات بين القوى العالمية. الى ذلك، قد يبحث المستثمرون عن أدلة جديدة من السياسة العالمية لتحديد اتجاه التداول على المدى القريب لأن التقويم الاقتصادي فارغ تقريبًا.

التحليل الفنيّ

استمرت أسعار الذهب في الارتفاع، ولامست هذه المرة أعلى مستوى في 5 سنوات عند 1411.35 دولار للأونصة وذلك اعتبارًا من هذا الصباح قبل أن تتراجع بسرعة دون مستوى 1400 دولار. يتداول السعر حاليًا فوق مستوى 1395 بزخم هبوطي كما نرى على الرسم البياني لمؤشر القوة النسبية. في هذه المرحلة، نتوقع تراجعًا صغيرًا على الأقل في الأسعار بعد هذه الحركة المفرطة وسنركز على مستوى الدعم القريب وخاصة على مستوى الدعم 1382.76 دولار.

الدعم: 1392.8 / 1382.76
المقاومة: 1401.62 / 1403.86
GOLD