10 يوليو, 2019

الذهب

الكلمات

التحليل الأساسي

ارتفعت اونصة المعدن الثمين يوم الاثنين فوق علامة 1400 دولار الحرجة لكنها فشلت في الصمود بسبب قوة الدولار الواسعة، فيما تشهد هذا الصباح تأرجحاً في نطاق ضيق حول مستوى 1393 دولار. لا يزال ارتفاع الدولار الأميركي الذي دعمته بيانات سوق العمل القوية من الولايات المتحدة، على حاله مع تقدم مؤشر الدولار الأميركي إلى أعلى مستوى له منذ منتصف يونيو عند 97.60 للحفاظ على الضغط الهبوطي على الزوج. الى ذلك، ولليوم الثالث على التوالي، ارتفع عائد سندات الخزانة الأميركية لمدة 10 سنوات، ما سمح للدولار بالحفاظ على قوته. وفي الوقت نفسه، بدأت مؤشرات الأسهم الرئيسية في الولايات المتحدة يومها التداولي في المنطقة السلبية بعد تراجع التوقعات بتحول الاحتياطي الفيدرالي نحو التشاؤم فيما يبدو أن التخفيضات المتعددة في معدلات الفائدة هذا العام تؤثر على المعنويات وتبعد المستثمرين عن الأسهم. تساعد معنويات السوق المعدن النفيس على الحد من خسائره في الوقت الحالي بانتظار خطاب محافظ الاحتياطي الفيدرالي في أتلانتا بستيتش ومحافظ الاحتياطي الفيدرالي في سانت لويس بولارد اللذين سيحدداد الاتجاه التالي للمعدن الأصفر.

التحليل الفنيّ

حاولت أسعار الذهب الاختراق فوق مستوى 1400 دولار مرة أخرى لكنها فشلت أيضًا في الاستقرار فوقها لأن المشترين لم يجدوا الجذب المناسب لاستعادة الزخم مرة أخرى. ومع ذلك، فإن الأسعار مدعومة بمستويات الدعم القريبة ولا تطبع قيعاناً جديدة وهذا مؤشر مهم على أن الحركة الصعودية هي التالية. يحوم السعر حاليًا حول مستوى 1393 دولار في نطاق ضيق وسنركز على مستوى المقاومة 1410.78 دولار في حال عدم انخفاضه دون 1386 دولار.

الدعم: 1392.80 / 1382.76
المقاومة: 1401.62 / 1410.78
XAUUSD