26 يوليو, 2019

الذهب

الكلمات

التحليل الأساسي

أجبرت النغمة المحايدة لرئيس البنك المركزي الأوروبي أمس المعدن النفيس على التراجع مقابل العملات الرئيسية، بعدما استفاد في الأسابيع القليلة الماضية من توقعات السوق بشأن تحوّل البنوك المركزية الكبرى الى الحالة التشاؤمية وسط التوقعات الاقتصادية العالمية الكئيبة، وتسببت في خسارة زوج الذهب/ الدولار الأميركي أكثر من 10 دولارات في اليوم. على الرغم من البيانات المخيبة للآمال من المنطقة الأوروبية، قال رئيس البنك المركزي الأوروبي ماريو دراغي إن مجلس الإدارة لم يناقش خفض سعر الفائدة في اجتماع السياسة النقدية مشيراً الى أنه سيتم تقييم المجموعة التالية من البيانات الصعبة قبل إجراء تغيير في السياسة. من ناحية أخرى، انتعشت بيانات طلبيات السلع المعمرة التي نشرها مكتب الإحصاء الأميركي، والتي تعتبر مقياساً موثوقاً للصحة الاقتصادية، وتوسعت في يونوي بنسبة 2 ٪ على أساس شهري بعد تقلصها في مايو بنسبة 2.3 ٪ وتجاوز السوق التوقعات عند 0.7 ٪. ستولي الأسواق الاهتمام اليوم لبيانات نمو الناتج المحلي الإجمالي للربع الثاني والتي سنيشرها مكتب التحليل الاقتصادي الأميركي.

التحليل الفنيّ

انخفضت أسعار الذهب أمس أكثر من 10 دولارات واستقرت فوق مستوى الدعم 1410.78 دولار بعد الفشل مرارًا وتكرارًا في الاختراق فوق مستوى 1426 دولار. يتداول السعر حاليًا فوق النطاق السفلي مباشرةً والممثل على الرسم البياني مع استمرار انخفاض زخم التداول. سنركز على الجانب السلبي وسنراقب عن كثب مستوى الدعم 1410.78 دولار وأي كسر دون خط الاتجاه الأرجواني السفلي. المستوى التالي الواجب مراقبته هو مستوى الدعم 1401.62 دولار.

الدعم: 1410.78 / 1401.62
المقاومة: 1435.81 / 1441.79

XAUUSD