16 أكتوبر, 2019

الذهب

الكلمات

التحليل الأساسي

بدأت المعادن الثمينة في التراجع مع عودة الرغبة في المخاطرة، بينما قدّمت التطورات الجيوسياسية عناوين إيجابية خلال هذا الأسبوع. في الوقت الذي تنتظر فيه الأسواق توضيحاً لـ"المرحلة الأولى من الصفقة" بين الولايات المتحدة والصين، كانت تطورات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي إيجابية للغاية بالنسبة للمخاطرة في الأسواق خلال جلسة الأمس، ما أثر على سعر الذهب. أفادت الأخبار أن الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة على وشك الاتفاق على مسودة صفقة، يمكن توقيعها وتسليمها في أقرب وقت وفي الوقت المناسب لقمة الاتحاد الأوروبي. أما بالنسبة للأسهم، فنحن في موسم تقارير الأرباح ويبدو أن المستثمرين إيجابيون بشأن هذا الأمر ما يضغط أيضًا على جاذبية الملاذ الآمن. وفي الوقت نفسه، بالنسبة للتحديثات التجارية، فقد تضمنت تعليقات من متحدث باسم وزارة الخارجية الصينية قال فيها إنّ واشنطن وبكين "على نفس الصفحة".

التحليل الفنيّ

فقدت أسعار الذهب قوة الحركة الصعودية المبكرة لأنها فشلت في الارتفاع فوق مستوى المقاومة 1494.87 دولار وتراجعت إلى قاع 1477.11 دولار للأونصة. يتداول السعر حاليًا بالقرب من قيعان الأمس مع زخم سلبي يقترب من مستوى الدعم 1474.99 دولار. سنركز على الجانب السلبي وسنراقب عن كثب النطاق السفلي للنمط المعروض على الرسم البياني.

الدعم: 1486.98/ 1474.99
المقاومة: 1594.87/ 1506.02

GOLD