30 أبريل, 2019

النفط

الكلمات

التحليل الأساسي

يجول خام غرب تكساس الوسيط خلال جلسة اليوم المبكرة فوق مستوى 63 دولار بعدما فشل مؤشر الطاقة في توسيع نطاق آخر انتعاش له، على أثر بيانات مؤشر مديري المشتريات الصيني الضعيفة. ليس فقط مؤشر مديري المشتريات الرسمي ولكن أرقام مؤشر مديري المشتريات التصنيعي Caixin التي أتت أيضاً دون التوقعات، ما أدى إلى خيبة أمل متداولي الطاقة لأن الصين تعد واحدة من أكبر مستخدمي النفط. تضافرت البيانات الناعمة للدولار الأميركي على خلفية البيانات غير المرحب بها، مع تهديد إيران بأن الولايات المتحدة قد تضطر إلى تحمل عبء الضغوط التي تمارسها لخفض صادراتها النفطية إلى الصفر. مع ذلك، لم تكن المكاسب كبيرة لدرجة مواجهة انخفاض يوم الجمعة بسبب الأخبار حول دفع الرئيس ترامب أعضاء أوبك نحو زيادة العرض. سيتحول اهتمام متداولي الطاقة الآن إلى الإصدار الأسبوعي لبيانات مخزون النفط الخام للمعهد الأميركي للبترول والتي نمت بشكل ملحوظ الأسبوع الماضي.

التحليل الفني

استعادت أسعار النفط الخام قوتها بعدما وجدت دعمًا قويًا عند مستوى 62.5 دولار لتعود إلى فوق 63 دولار. يتحرك السعر حاليًا في ارتفاع، حيث يستحوذ على عروض فوق مستوى 63.6 دولار للبرميل مع زخم قوي بعد التراجع من منطقة التشبّع البيعي. سنستمر في التركيز على الاتجاه الصعودي والمستوى التالي الواجب مراقبته هو مستوى المقاومة 64.48 دولار.


الدعم: 63.43/ 62.75
المقاومة: 64.07/ 64.48
OIL

 
Billion
Positions Opened
 
Thousand
Active Users
 
Trillion
Traded Value