04 يونيو, 2019

النفط

الكلمات

التحليل الأساسي

بعد انخفاض دام ثلاثة أيام، توقف خام غرب تكساس الوسيط عن الهبوط حيث ثبت خلال جلسة اليوم المبكرة عند 53 دولار للبرميل. في حين ساهم انخفاض حدة التوترات بين الولايات المتحدة وإيران، في التقليل من احتمال حدوث أزمة في إمدادات الطاقة، إلا أن الشكوك حول النمو الاقتصادي في المستقبل وسط التوترات التجارية وتوقعات خفض معدلات الفائدة من قبل الاحتياطي الفيدرالي، زادت من فرص انخفاض الطلب على الطاقة. ولهذا، انخفض الذهب الأسود إلى أدنى مستوى خلال 16 أسبوعًا. حتى إذا استمرت الأزمة التجارية المتصاعدة بين الولايات المتحدة والصين في نشر المخاوف بشأن سلة السلع، فإن التعليقات المتفائلة من محافظ الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول خلال ظهوره العلني اليوم، قد توفر راحة معتدلة لمشتري الطاقة. تجدر الإشارة أيضًا إلى أن رويترز استندت في تقرير لها الى مسؤولين مكسيكيين يدعون أن خسائر بقيمة 117 مليار دولار ستتكبدها الولايات المتحدة والاقتصاد المكسيكي بسبب الرسوم الجمركية الأخيرة التي أعلنها الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

التحليل الفني

كما هو متوقع، توجهت أسعار النفط الخام إلى مستوى المقاومة 54.42 دولار قبل العودة إلى القيعان القريبة بعد التعافي قليلاً من حالة التشبع البيعيّ. يحوم السعر حاليًا فوق مستوى 53 دولار فيما يحصل اختلاف كبير بين السعر والزخم. لذا سنركز على الجانب العلوي وخاصة على مستوى 55 دولار.

الدعم: 52.5 / 51.83
المقاومة: 53.26 / 53.89
OIL