11 يوليو, 2019

النفط

الكلمات

التحليل الأساسي

انضمت الشائعات حول احتمال قيام الولايات المتحدة بتوجيه ضربة جوية على أهداف إيرانية في سوريا، إلى مشاعر متداولي الطاقة المتفائلة، بناءً على سحب تجاوز التوقعات في مخزونات النفط الأميركي الخام. نتيجة لذلك، يتم تداول خام غرب تكساس الوسيط خلال جلسة اليوم المبكرة بالقرب من 60.50 دولار، وهو أعلى مستوى جديد خلال 7 أسابيع. وفقًا لتقرير مخزونات النفط الخام التابع لإدارة معلومات الطاقة الأميركية للأسبوع المنتهي في 5 يوليو، انخفض مستوى المخزون بمقدار -3.081 مليون برميل إلى -9.499 مليون برميل. بعد بيانات المخزون، اندلعت شائعات بأن الولايات المتحدة مستعدة لضرب بعض الأهداف الإيرانية في سوريا. على الرغم من أن الشائعات فشلت في اثارة رد فعل قوي في السوق على الفور، إلا أن تأكيد ذلك قد يزيد من التشاؤم المحيط بالعلاقات الأميركية الإيرانية. أبدت الدولة الشرق أوسطية علانية استعدادها لتجنب الاتفاق النووي العالمي، والولايات المتحدة تحاول بذل قصارى جهدها للضغط على اقتصاد حسن روحاني.

التحليل الفني

ارتفعت أسعار النفط الخام خلال جلسة الأمس كما كان متوقعًا واستمرت في الارتفاع هذا الصباح وسجلت قمة جديدة خلال 7 أسابيع عند 60.81 دولار للبرميل. يستقر السعر حاليًا بالقرب من القمة مباشرة فوق مستوى الدعم 60.55 دولار على الرغم من منطقة التشبع الشرائي. نتوقع استمرار الارتفاع بعد قليل من الاستراحة، المستوى التالي الذي سنراقبه فهو مستوى المقاومة 61.05 دولار.

الدعم: 60.55 / 60.24
المقاومة: 61.05/ 61.31
OIL