02 سبتمبر, 2019

النفط

الكلمات

التحليل الأساسي

بعد انخفاضها يوم الجمعة أكثر من 4٪، ظلت أسعار النفط الخام تحت الضغط فيما تفوق التشاؤم التجاري هذا الصباح على التوترات الجيوسياسية. لم يتأثر مؤشر الطاقة بالتوتر الجيوسياسي في سوريا، حيث تثير الهجمات الأميركية على إدلب السورية غضب روسيا التي قالت إن الأمة خرقت وقف إطلاق النار. الاحتجاجات في هونغ كونغ، واستعدادات إيران لمواجهة الولايات المتحدة، إذا كانت هناك من حرب على الإطلاق، تصبح حوافز جيوسياسية إضافية لا يمكن أن تؤدي إلى رفع الأسعار. ظلت الولايات المتحدة ثابتة في موقفها في فرض رسوم جمركية جديدة على الصين، تم تفعيلها اعتبارًا من 1 سبتمبر، حتى لو تراجعت الصين عن التدابير الانتقامية قبل محادثات التجارة المتوقعة هذا الشهر. لا تزال وسائل الإعلام الصينية تخفف من احتمالات حدوث أي تقدم في العلاقات التجارية بين الولايات المتحدة والصين في الاجتماع المقبل، بينما لا يريد الرئيس الأمييكي دونالد ترامب التخلي عن السيطرة على مقاليد التجارة.

التحليل الفني

توجهت أسعار النفط الخام خلال جلسة يوم الجمعة نحو الجنوب وتراجعت أكثر من 4٪ عن مكاسبها السابقة، بعدما فشلت في الارتفاع فوق خط الاتجاه المعروض على الرسم البياني. لا يزال السعر هذا الصباح تحت الضغط حيث يحوم حول مستوى 55 دولار مع زخم هبوط. اليوم ستكون حركة السعر محدودة، لكننا سنركز على الجانب السلبي وخاصةً على مستوى الدعم 54.42 دولار.

الدعم: 54.42/ 53.89
المقاومة: 55.06/ 55.92
USOIL