03 أكتوبر, 2019

النفط

الكلمات

التحليل الأساسي

بعد انخفاض السعر إلى أدنى مستوى له منذ أكثر من ثلاثة أسابيع، تنفس بائعو خام غرب تكساس الوسيط الصعداء خلال جلسة اليوم المبكرة عند 52.70 دولار. يعود التوقف في انخفاض الأسعار إلى التقارير الواردة من قناة العربية والتي تتحدث عن هجمات صاروخية داخل المنطقة الخضراء في بغداد. وما يزيد من قوة الدفع السعرية، تعليق بيتر نافارو، مستشار البيت الأبيض الأميركي، بأن الاضطرابات في هونغ كونغ هي في سياق المحادثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين. الى ذلك، ذكرت صحيفة الغارديان أن الرئيس الإيراني حسن روحاني يلوم الرئيس الأميركي دونالد ترامب على تدهور العلاقات الأميركية الإيرانية، ما قد ينذر بتصعيد التوتر بين الدولتين. انخفض الذهب الأسود وسط مخاوف من الركود في الولايات والأخبار السلبية بشأن التجارة بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي فضلاً عن تجاوز أرقام المخزون الأميركي التوقعات، 3.104 مليون مقابل 1.567 مليون، وفق إدارة معلومات الطاقة.

التحليل الفني

سجلت أسعار النفط الخام أمس مستويات منخفضة جديدة عند 52.15 دولار للبرميل قبل أن تجد الدعم عند مستوى 52.5 دولار. يحوم السعر حاليًا فوق مستوى 52.5 دولار فيما يتأرجح الزخم داخل وخارج منطقة التشبّع البيعي كما نرى على الرسم البياني لمؤشر القوة النسبية. سنركز على الجانب السلبي وخاصةً على مستوى الدعم 51.83 $ قبل أن نوجه انتباهنا نحو تعافي الأسعار.

الدعم: 52.5/ 51.83
المقاومة: 53.26/ 53.89
OIL