08 نوفمبر, 2019

النفط

الكلمات

التحليل الأساسي

ارتفع أمس خام غرب تكساس الوسيط ليغلق عند 57.04 دولار، حيث أن احتمال الرفع المتبادل للرسوم الجمركية بين الولايات المتحدة والصين قد يدفع صندوق النقد الدولي إلى مراجعة توقعاته للنمو العالمي الصعودي، ما قد يدفع أسعار الطاقة إلى الارتفاع. ينتظر المستثمرون اليوم صدور تقرير بيكر هيوز لعدد المنصات النفطية، والذي يعد بمثابة مقياس مهم للأعمال في صناعة التنقيب عن النفط. في حال تجاوزت الأرقام التوقعات، فقد يرتفع الطلب على المنتجات النفطية التوقعات ما سيدفع سعر برميل النفط إلى الأعلى.

التحليل الفني

حافظ خام غرب تكساس الوسيط على اتجاه صعودي في جلسة الأمس، واختبر كل من مستويات المقاومة عند 57.21 $ وهبط بمقدار 2 سنت عن حاجز المقاومة الثانية R2 عند 57.85، وسجل قمّة عند 57.83 دولار. الإغلاق دون 56.50 دولار سيفتح الباب أمام مزيد من التراجع إلى حاجز الدعم الأول S1 عند 56.22 دولار فيما يتداول خام غرب تكساس الوسيط الآن دون المتوسطات المتحركة لـ20 و50 و200 فترة.

الدعم: 56.22/ 55.85 / 55.50
المقاومة: 56.58/ 57.21/ 58.19
OIL