13 أغسطس, 2019

النفط- 13 آب 2019

الكلمات

التحليل الأساسي

بدأت أسعار النفط الخام الأسبوع الجديد تحت ضغط متواضع، لكنها تمكنت من الحصول على قوة دفع في الساعات القليلة الماضية من جلسة الأمس فمدّد برميل خام غرب تكساس الوسيط صعوده لليوم الثالث على التوالي. على الرغم من أن التوقعات الاقتصادية العالمية الكئيبة والمخاوف بشأن تأثيرها السلبي على الطلب على الطاقة، تجعل من الصعب على النفط الخام الارتفاع بشكل كبير، تواصل أوبك وحلفاؤها التعبير عن التزامهم بالحفاظ على التوازن في سوق النفط من خلال خفض المعروض. وفي الوقت نفسه، لاحظت وكالة موديز أمس في تقريرها أن الرسوم الجمركية المتزايدة للولايات المتحدة على الواردات الصينية تثير احتمال تباطؤ التوسع الاقتصادي عام 2020 لكل من الولايات المتحدة والصين. كما قال معهد Ifo الاقتصادي الألماني في مسحه الفصلي إن التوقعات الاقتصادية تدهورت في جميع أنحاء العالم وسط النزاع التجاري المتصاعد بين الولايات المتحدة والصين. في وقت لاحق من هذا الأسبوع، ستتم مراقبة بيانات الإنتاج الصناعي وبيانات مبيعات التجزئة من الصين التي ستصدر يوم الأربعاء، وتقارير المخزون الأسبوعي الصادرة من معهد البترول الأميركي وإدارة معلومات الطاقة.

التحليل الفني

كما كان متوقعًا، اتجهت أسعار النفط الخام أمس نحو مستوى الدعم 53.89 $ أولاً، ثم ارتفعت صعودًا نحو مستوى 55 دولار لتحدي خط الاتجاه المعروض على الرسم البياني لكنها فشلت في الحفاظ على الضغط. يتداول السعر حاليًا فوق مستوى الدعم 54.42 دولار مع تحول الزخم إلى الطبيعي. سنركز على الجانب السلبي والمستوى الواجب مراقبته سيكون مستوى دعم 53.26 دولار.

الدعم: 54.42/ 53.89
المقاومة: 55.6/ 55.73
USOIL