09 أغسطس, 2019

النفط- 9 آب 2019

الكلمات

التحليل الأساسي

تراجعت يوم الخميس ضغوط البيع المحيطة بالنفط الخام قليلاً وسمحت لبرميل غرب تكساس الوسيط باستعادة جزء صغير من خسائر هذا الأسبوع. بعد انخفاضه إلى أدنى مستوى له منذ أوائل يناير عند 50.50 دولار، ارتفع خام غرب تكساس الوسيط نحو مقبض $ 53 ولكنه واجه المقاومة هناك. أظهرت البيانات الصادرة من الصين يوم الخميس أن الفائض التجاري في يوليو وصل إلى 45.06 مليار دولار متجاوزاً توقعات السوق البالغة 40 مليار دولار، ما خفف من حدة المخاوف بشأن ضعف توقعات الطلب. إلى ذلك، فإن تراجع العناوين بالصراع التجاري بين الولايات المتحدة والصين، مهد الطريق أمام النفط الخام لإجراء تصحيح فني. على غرار المملكة العربية السعودية، قال وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي إنهم سيدعمون الإجراءات الرامية إلى تحقيق التوازن في سوق النفط، مضيفاً أنهم واثقون من أن أوبك وشركاءها سيتخذون تدابير مماثلة، ويقدمون الدعم لارتداد النفط الخام.

التحليل الفني

اتجهت أسعار النفط الخام إلى أدنى مستوى لها خلال جلسة الخميس وبلغت إلى مستوى الدعم 50.50 دولار بعد فقدان الزخم، ولكنها بعد ذلك أخذت منعطفًا طفيفًا ومحت معظم الخسائر بعد الانسحاب من منطقة التشبع البيعي. لا يزال السعر يتداول حاليًا فوق مستوى الدعم 52.5 دولار ويبدو أن التعافي في طريقه للتوسع. سنركز على مستوى المقاومة 53.26 دولار قبل أن نحول انتباهنا إلى الجانب السلبي مرة جديدة.

الدعم: 53.26/ 52.5
المقاومة: 53.89/ 54.42
USOIL