12 فبراير, 2019

اليورو/ الدولار

الكلمات

التحليل الأساسي

سارع اليورو/ دولار أمس في وتيرة انخفاضه بمجرد خسارة المشترين مستوى 1.1300 مع مواصلة المستثمرين اندفاعهم إلى الدولار الأميركي وسط حالة عدم اليقين التجارية المستمرة. وفي الوقت نفسه، قال رئيس مجموعة اليورو ماريو سينتينو إن سبب التباطؤ الرئيسي هي المخاطر السياسية، في حين أن أساسيات منطقة اليورو كانت قبل الأزمة أقوى. على الرغم من ذلك، تجاهلت العملة الموحدة هذه التعليقات واستمر الزخم الصعودي للدولار في كونه المحرك الرئيسي للزوج. الحدث الرئيسي اليوم هو خطاب رئيس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول الذي سيعطي المستثمرين فكرة عما إذا كان الاحتياطي الفيدرالي قد توقف فعلاً عن رفع أسعار الفائدة أم لا.

التحليل الفني

زاد اليورو/ دولار أمس من وتيرة انخفاضه بمجرد خسارة المشترين مستوى 1.1300، ما حمل السعر إلى 1.1270 (حاجز الدعم الأول) واحتفظ به فوق هذا المستوى. يتحكم البائعون هذا الشهر في السيطرة الكاملة حتى الآن، ويتطلعون إلى الكسر أدنى 1.1270 ثم حمل السعر نحو 1.1220 (حاجز الدعم الثاني). يحتاج المشترون للعودة إلى فوق 1.13 للتوقف أو تعليق الزخم الهبوطي القوي.

الدعم: 1.1270 / 1.1220
المقاومة: 1.13 / 1.1350

EURUSD

 
Billion
Positions Opened
 
Thousand
Active Users
 
Trillion
Traded Value