28 فبراير, 2019

اليورو/ الدولار

الكلمات

التحليل الأساسي

أغلق اليورو أمس على خسائر متواضعة بعد اعلان عضو مجلس ادارة البنك المركزي الأوروبي Ewald Nowotny أن ديون إيطاليا تشكل تهديدًا للاتحاد الأوروبي. إلى ذلك، قال رئيس البنك المركزي الالماني Jens Weidmann إنه لا توجد حاجة لرفع البنك المركزي الأوروبي أسعار الفائدة، الأمر الذي أثر على معنويات السوق أكثر. في الأخبار الاقتصادية، تحسّن مؤشر ثقة المستهلك إلى -7.4 في فبراير من -7.9 في يناير. كما ارتفع مؤشر ثقة الخدمات ومؤشر مناخ الأعمال للفترة ذاتها، في حين انخفض مؤشر الثقة الصناعية إلى -0.4 من 0.6 في يناير. اليوم، سيصدر الاتحاد الأوروبي أرقام مؤشر أسعار المستهلك الألماني والفرنسي والإيطالي والإسباني والتي قد تؤثر على اليورو. لكن المتداولين على المدى القصير سيركزون بشكل رئيسي على بيانات الناتج المحلي الإجمالي الأميركي.

التحليل الفني

لم يتمكن اليورو أمس من الإغلاق فوق 1.14 R1) ) مرة أخرى. انسحب السعر مرة أخرى ووجد الدعم عند 1.1365 (حاجز الدعم الأول) ويتطلع الآن لإعادة اختبار 1.14R1) ) للمرة الثالثة على التوالي. الاختراق الناجح فوق 1.14R1) ) سيتيح امكانية إعادة اختبار 1.1450 (R2). بدلا من ذلك، إذا تم كسر 1.1365 S1) )، فسيفقد المشترون السيطرة وسيتراجع السعر إلى 1.13 (S2).

الدعم: 1.1365 / 1.13
المقاومة: 1.14 / 1.1450 / 1.1480
 

 
Billion
Positions Opened
 
Thousand
Active Users
 
Trillion
Traded Value