11 سبتمبر, 2019

اليورو/ الدولار

الكلمات

التحليل الأساسي

على الرغم من إغلاق اليورو أمس بلا تغيير نسبيًا، إلا أن معنويات السوق قد تستعد لدافع صعودي قصير الأجل. أشار وزير الخارجية الألماني أولاف شولز إلى أن ميزانية عام 2020 ستواجه تحديات كبيرة، بما في ذلك النزاع التجاري العالمي، مضيفًا أن وضع ألمانيا المالي قوي. الى ذلك، فإن نتائج فرص العمل في الولايات المتحدة غابت عن التوقعات، الأمر الذي أدى إلى تباطؤ المعنويات المحيطة بالعملة الأميركية. سيكون تقويم الاقتصاد الكلي للاتحاد الأوروبي هادئًا اليوم، في ظل غياب بيانات مجدولة، بينما ستصدر الولايات المتحدة مؤشر أسعار المنتجين لشهر أغسطس. من المحتمل أن تدفع البيانات الضعيفة العملة الموحدة نحو خط الاتجاه الهبوطي على المدى المتوسط، ومن المحتمل أن ينتظر المستثمرون إعلان البنك المركزي الأوروبي يوم غد قبل المخاطرة في تحديد الاتجاه.

التحليل الفنيّ

طبع مشترو العملة الموحدة قاعاً مرتفعاً أعلى بقليل من المتوسط المتحرك لمدة 50 يومًا، ويستعدون لدفعة محتملة فوق المقاومة 1.1065، ويتطلعون إلى خط الاتجاه الهبوطي، 1.1080. من ناحية أخرى، إذا فقد المشترون المتوسط المتحرك لمدة 50 يومًا، فستعود السيطرة للبائعين لدفع السعر نحو 1.10.

الدعم: 1.10 / 1.0965
المقاومة: 1.1065 / 1.1110
EURUSD