12 سبتمبر, 2019

اليورو/ الدولار

الكلمات

التحليل الأساسي

تعرّض اليورو أمس لضربة بعد المخاوف من دخول ألمانيا الركود خلال هذا الربع وفقًا لمعهد Kiel للاقتصاد العالمي الذي خفض من توقعاته للنمو الاقتصادي للبلاد في الربع الثالث. اليوم، سيعلن البنك المركزي الأوروبي عن سياسته النقدية الأخيرة. قال الرئيس ماريو دراغي في يوليو إن التوقعات الاقتصادية لمنطقة اليورو تزداد سوءًا، ما يمهد الطريق للتحرك في سبتمبر. وبالتالي، يقوم المشاركون في السوق بالتسعير على أساس خفض سعر الفائدة بمقدار 10 نقاط أساس والإعلان عن إعادة تشغيل برنامج التسهيلات الكمية بقيمة 30 مليار يورو شهريًا اعتبارًا من أكتوبر. على الرغم من أن السوق قد بدأ بالفعل التسعير على أساس إعلان اليوم الحذر، فإن البيان الرسمي قد يضر بالعملة الموحدة على المدى القصير.

التحليل الفنيّ

استعاد بائعو العملة الموحدة أمس سيطرتهم، بعدما كسر السعر المتوسط المتحرك لمدة 50 يومًا وحاول الكسر دون 1.10، ما مهد الطريق لمزيد من الاتجاه الهبوطي لهذا اليوم. تثقل المعنويات حركة المشترين طالما أنّ السعر دون المتوسط المتحرك لمدة 50 يومًا. الكسر الناجح دون 1.10 قد يمدد الخسائر نحو 1.0965 وحتى قد يعيد اختبار القاع السنوي عند 1.0925.

الدعم: 1.10 / 1.0965
المقاومة: 1.1065 / 1.1110
EURUSD