23 سبتمبر, 2019

اليورو/ الدولار

الكلمات

التحليل الأساسي

تم دفع اليورو يوم الجمعة هبوطيًا فأعاد اختبار مستوى 1.10، بعد صدور بيانات مؤشر أسعار المنتجين الألماني دون التوقعات بكثير، ما أثبت صحّة اجراءات "التحفيز الجديدة" للبنك المركزي الأوروبي. ومع ذلك، انخفض الطلب على الدولار الأميركي بعد تعليقين متناقضين من عضوي الاحتياطي الفيدرالي، وليامز وروزينغرن بشأن أسعار الفائدة. الأول يشجع على المزيد من التخفيضات في أسعار الفائدة في المستقبل القريب، فيما ينفي الأخير هذا الرأي بقوله إن الولايات المتحدة نجت من الحرب التجارية ولا تحتاج إلى تخفيضات في أسعار الفائدة، مضيفًا أن تخفيضات أسعار الفائدة لن تكون "بلا كلفة". بالتطلع إلى الأمام، ستكون جميع الأنظار على مؤشر مديري المشتريات الصناعي الألماني الذي سيصدر اليوم، حيث من المحتمل أن تكلف البيانات الضعيفة، العملة الموحدة مزيدًا من الضرر وربما تدفعها دون 1.10.

التحليل الفنيّ

خرجت العملة الموحدة يوم الجمعة من النطاق الضيق بعد سيطرة البائعين واختبارهم مستوى الدعم 1.10. من المحتمل إعادة اختبار المتوسط المتحرك لمدة 50 يومًا قبل مواصلة المسار الهبوطي، في محاولة لإعادة اختبار 1.0930 للمرة الثالثة هذا الشهر، حيث يظل المسار الأقل مقاومة باتجاه الجانب السلبي. من ناحية أخرى، يحتاج المشترون إلى الاختراق فوق الاتجاه الهبوطي لعدة أشهر وفوق المتوسط المتحرك لـ200 يوم لتغيير معنويات السوق لمصلحهم.

الدعم: 1.10 / 1.0930
المقاومة: 1.1065 / 1.1110
EURUSD