30 سبتمبر, 2019

اليورو/ الدولار

الكلمات

التحليل الأساسي

بقي مشترو اليورو يوم الجمعة مرنين على الرغم من تحسّن بيانات السلع المعمرة الأساسية الأميركية وبيانات ثقة المستهلك في ميشيغان. ومع ذلك، تظل احتمالات الهبوط إلى قيعان جديدة أكبر بكثير. ستتحدد معنويات السوق اليوم بشكل أساسي من خلال البيانات الاقتصادية الألمانية. بدءًا من مبيعات التجزئة الألمانية التي ستصدر صباحاً، لتليها بيانات العمالة حيث من المتوقع أن تظل بلا تغيير عند 5٪ في سبتمبر. في وقت لاحق، من المتوقع أن يظهر مؤشر أسعار المستهلك الألماني ارتفاع تكلفة المعيشة بنسبة 1.9 ٪ في سبتمبر، بعدما انخفض بنسبة 0.2 ٪ في أغسطس. من المحتمل أن تسجل العملة الموحدة أدنى مستوياتها على مدار عدة أعوام في جلسة اليوم إذا كانت بيانات مبيعات ووظائف التجزئة الألمانية مخيّبة للآمال، ما يؤكد صحة قرار البنك المركزي الأوروبي الأخير بإعادة شراء السندات.

التحليل الفنيّ

ارتدت العملة الموحدة يوم الجمعة من أدنى مستوى مسجل منذ عدة سنوات. ومع ذلك، فإن الهيمنة الهابطة لا تزال قائمة. حالياً، وجد المشترون الدعم عند 1.0930، في محاولة لإعادة اختبار مستوى المقاومة 1.0966. هذا هو المكان حيث من المرجح أن ينتظر البائعون لاستعادة السيطرة مرة أخرى عن طريق دفع السعر إلى قاع سنوي عند 1.0904. ومع ذلك، إذا تمكن المشترون من الاختراق فوق 1.0966، فيمكن أن تمتد المكاسب القصيرة الأجل نحو 1.10.

الدعم: 1.0930 / 1.0904
المقاومة: 1.0966 / 1.10
EURUSD