07 أكتوبر, 2019

اليورو/ الدولار

الكلمات

التحليل الأساسي

ارتفع اليورو قليلاً خلال جلسة تداول يوم الجمعة، ووصل إلى مستوى 1.10 بعد صدور رقم تقرير التوظيف الأميركي في غير القطاع الزراعي، لكنه عاد باع معظم مكاسبه، بعدما وصل عدد الوظائف إلى أدنى مستوى له منذ عام 1969. ولا يزال المتداولون يفضّلون العملة الأميركية على العملة الموحدة، على الرغم من أن المسار التسهيلي للاحتياطي الفيدرالي هو الشرط الأساسي لضعف الدولار، إلا أن خفض السعر بمقدار 25 أساسًا في أكتوبر وحتى في ديسمبر قد لا يقللان من ميزة العائد على الدولار الأميركي بشكل كبير، حيث لا يزال لدى الاحتياطي الفيدرالي الأفضلية على البنك المركزي الأوروبي. لذلك، إلى أن يكون هناك دليل على تحسن البيانات الاقتصادية في الاتحاد الأوروبي، سيفضّل البائعون بيع اليورو مقابل الدولار الأميركي عند كل علامة أعلى نحو 1.10-1.1025.

التحليل الفنيّ

لليوم الثاني على التوالي، قام مشترو العملة الموحدة بإعادة اختبار مستوى 1.10؛ ومع ذلك، تراجع السعر بسرعة حيث لا يزال يتم تداوله في ظل منطقة مقاومة نفسية وهيكلية كبيرة، وأيضًا دون المتوسط المتحرك لـ200 يوم. سيحاول المشترون إعادة اختبار المتوسط المتحرك الحاسم مرة جديدة اليوم. من ناحية أخرى، سيحمي البائعون مستوى المقاومة 1.1025 بكل ما لديهم، في محاولة لدفع السعر دون المتوسط المتحرك لـ50 يومًا لاستعادة الاستحواذ.

الدعم: 1.0960 / 1.0930
المقاومة: 1.10 / 1.1025
EURUSD