21 أكتوبر, 2019

اليورو/ الدولار

الكلمات

التحليل الأساسي

كسر اليورو يوم الجمعة فوق خط الاتجاه على المدى المتوسط 1.1130، وسط الآمال بالانتهاء من أزمة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. ومع ذلك، رفض برلمان المملكة المتحدة خلال عطلة نهاية الأسبوع دعم صفقة البريكسيت، والتي قد تضعف الشعور الإيجابي على الزوج. تجدر الإشارة أيضًا إلى أن العملة الموحدة قد تواجه ضغوطات بيع إذا طبع مؤشر أسعار المنتجين لشهر سبتمبر دون -0.1٪، ما يعزز مخاوف الركود. قد تتعرض العملة المشتركة أيضًا للضربة إذا قام الاتحاد الأوروبي بالرد على قرار الولايات المتحدة بفرض رسوم جمركية على الواردات الأوروبية بقيمة 7.5 مليار دولار والتي فرضتها منظمة التجارة العالمية للأضرار الناجمة عن الدعم غير المناسب لشركة إيرباص.

التحليل الفنيّ

استمرت العملة الموحدة يوم الجمعة في الارتفاع من خلال اختراقها فوق مستوى المقاومة الرئيسي 1.1130 وبلوغها 1.1171. ومع ذلك، قد يواجه المشترون تراجعاً في الزخم فتبدأ المعنويات الصعودية في التلاشي. يعمل 1.1165 حتى الآن بمثابة مقاومة قوية ما قد يدفع السعر إلى 1.1130 لإعادة اختباره. يحتاج البائعون للكسر دون 1.1130 لإثقال المعنويات وتوسيع مكاسبهم نحو 1.11.

الدعم: 1.1130 / 1.11
المقاومة: 1.1165 / 1.12