01 نوفمبر, 2019

اليورو/ الدولار

الكلمات

التحليل الأساسي

أغلق اليورو أمس بلا تغيير نسبيًا، فيما أبقت البيانات الاقتصادية المختلطة للاتحاد الأوروبي الضغط على العملة الموحدة. ومع ذلك، لا تزال معنويات السوق في الاتجاه الصعودي، حيث سيتطلع المتداولون إلى استعادة السيطرة في جلسة اليوم بعد صدور تقرير التوظيف الأميركي في غير القطاع الزراعي. من المتوقع أن تظهر البيانات أن الاقتصاد أضاف 84000 وظيفة فقط في أكتوبر بعدما أضاف 136000 وظيفة في سبتمبر. إلى ذلك، من المتوقع أن يرتفع معدل البطالة بنسبة 0.1 ٪ إلى 3.6 ٪. وبالتالي، من المحتمل أن يواجه الدولار ضغوطاً بيعية قوية، ما يعزز العملة المشتركة نحو 1.12. إلى ذلك، من المرجح أن يؤدي الانخفاض الكبير في تقارير الأرباح إلى الضغط على الاحتياطي الفيدرالي للذهاب لخفض أسعار الفائدة في ديسمبر أو يناير.

التحليل الفنيّ

أعاد مشترو العملة الموحدة اختبار قمم أكتوبر، ووجد السعر مقاومة على المدى القصير، وسحب الزوج مرة أخرى نحو مستوى الدعم 1.1130. ومع ذلك، فإن المشترين لا يزالون مرنين، وهم يتحدون مرة جديدة القمم الأخيرة. إذا تم اختراق 1.1180، فسيكون الهدف التالي للمشترين هو 1.12 وربما المزيد. وعلى الجانب الآخر، يتطلع البائعون إلى دفع السعر دون المتوسط المتحرك لمدة 50 يومًا مرة أخرى، لوقف الهيمنة الصعودية.

الدعم: 1.1150 / 1.1130
المقاومة: 1.1180 / 1.12
EURUSD