31 أكتوبر, 2019

مؤشر داكس 30

الكلمات

التحليل الأساسي

انخفض مؤشر داكس يوم الأربعاء بنسبة 0.23 ٪ فيما تواجه خطط التجارة بين الولايات المتحدة والصين انتكاسة بعد إلغاء موعد القمة التي كان من المفترض أن تجتمع الدولتين. طغت الأنباء على أي إيجابية ناشئة عن وول ستريت بعد تخفيض الاحتياطي الفيدرالي سعر الفائدة للمرة الثالثة هذا العام في حين فشل خطاب الرئيس جيروم باول في الإشارة إلى مزيد من إشارات التسهيل في السياسة النقدية في المستقبل. الى ذلك، فقد أثقل تقرير الأرباح الضعيف الصادر عن "دويتشه بنك" أسعار أسهمه وورفع بالتالي المؤشر الألماني. من حيث البيانات، بقي معدل البطالة في ألمانيا ثابتًا عند 5٪، في حين خيّب مؤشر التغيير في معدل البطالة الآمال وبلغ 6 آلاف مقابل توقعات عند ألفين. نشرت ألمانيا بيانات مبيعات التجزئة لشهر سبتمبر والتي جاءت دون التوقعات عند 0.1 ٪. في وقت لاحق، تنشر منطقة اليورو بيانات الناتج المحلي الإجمالي للربع الثالث ومعدل البطالة والتضخم. يجب أن تؤثر البيانات بشكل خفيف على حركة السعر بينما يستمر المتداولون في رصد تقارير أرباح الشركات والتطورات التجارية لمزيد من الاتجاه.

التحليل الفنيّ

أنهى مؤشر داكس يوم الأربعاء على انخفاض 29 نقطة عند 12910. ثبُت السعر في البداية فوق مستوى 12890 قبل أن ينخفض لفترة وجيزة لإيجاد الدعم عند 12830. كانت حركة السعر المحدودة ضمن النطاق، مدعومة بالمقاومة عند 12960 والتي لم يتم اختراقها حتى الآن لتحقيق مكاسب نحو قمّة 12988 بالقرب من مستوى المقاومة 13000. يشير التداول فوق 13000 إلى استمرار صعودي لمؤشر داكس. الفشل في التداول فوق 12960 من شأنه أن يبقي تداول DAX جانبيًا حتى تشير الحركة المستمرة دون 12890 إلى سيطرة البائعين، بينما يشير الكسر دون 12830 إلى انسحاب قصير الأجل يستهدف الدعم السفلي عند 12750 ثم 12650.

الدعم: 12750/12830
المقاومة: 13000 /13130
dax