15 فبراير, 2019

مؤشر داوجونز

الكلمات


التحليل الأساسي

وسط انحسار الأخبار والتقدم في المفاوضات التجارية بين الصين والولايات المتحدة، كانت البيانات الاقتصادية الأميركية الضعيفة وراء خسائر مؤشر داو جونز يوم الخميس، وقد طغت على موافقة ترامب على صفقة "الجدار الحدودي" التي لم يوقع عليها بعد من أجل تجنب اغلاق جديد للحكومة. أدت مطالبات البطالة المرتفعة والانخفاض الحاد في مبيعات التجزئة إلى تقويض الأداء الاقتصادي للولايات المتحدة ما يدفع المستثمرين إلى التركيز اليوم على تعليقات أعضاء الاحتياطي الفيدرالي الذين يتبعون نهجًا يعتمد على البيانات الاقتصادية لتحديد السياسة النقدية، وذلك الى جانب عناوين الأخبار التجارية الأميركية– الصينية.

التحليل الفني

انخفض مؤشر داو بنسبة 0.4 ٪ ليغلق عند 25439. بعد بلوغه خلال النهار قمة عند 25620، ضعف الزخم الصعودي وتراجع السعر. خط الاتجاه الرئيسي صاعد، ولكن في المدى القريب على السعر التحول انخفاضاً من قمّته مع وجود دعم من المتوسط المتحرك لـ50 فترة عند 25260. إذا فشل هذا المستوى كدعم، فسنراقب هبوطاً إضافياً الى مستوى 25150.

الدعم: 25268 / 25150
المقاومة: 25560 / 25620