30 مايو, 2019

مؤشر داوجونز

الكلمات

التحليل الأساسي

انخفض مؤشر داو جونز أمس إلى جانب سوق الأسهم الأميركية الأوسع نطاقًا، حيث أثار جزء مقلوب من عائدات السندات الحكومية المخاوف من ركود يلوح في الأفق. شجعت المخاوف بشأن الضعف الاقتصادي في الولايات المتحدة على تدفقات النفور من المخاطرة والتي ترجمت بانخفاض عائدات سندات الخزانة، فيما أدى ضعف المعنويات إلى زيادة الطلب على الأصول الأكثر أمانًا. أدت الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين إلى مزيد من التشويش على النظرة الاقتصادية الأميركية والعالمية نظرًا لأن حالة عدم اليقين بشأن الخطوات الانتقامية لكل دولة تبدد احتمال التوصل إلى اتفاق تجاري على المدى القريب. اليوم، بينما تهيمن التطورات التجارية بين الولايات المتحدة والصين على معنويات السوق، سيتحول الانتباه إلى البيانات الاقتصادية حيث سيتطلع المتداولون بحذر إلى أرقام مبيعات المنازل المتوقفة في الولايات المتحدة وقراءة الناتج المحلي الإجمالي الأولية للربع الأول وأرقام الميزان التجاري وتقرير مطالبات العاطلين عن العمل، لتحديد الاتجاه.

التحليل الفنيّ

انخفض مؤشر داو جونز أمس أكثر من 400 نقطة موسّعاً نطاق خسائره دون 25000، قبل الاستقرار دون قاعه والاغلاق عند 25126. وقد طور مؤشر داو جونز وجهته الهبوطية جيدًا نظرًا لأنه يومه الثاني الذي يغلق فيه دون المتوسط المتحرك لـ200 يوم حوالي 25400، والتي تحولت الآن إلى مقاومة وجدت حديثا بالتزامن مع المتوسط المتحرك لـ20 فترة. يمثل هذا المستوى مشكلة بالنسبة للمشترين لأنه يمثل حاجزًا أمام محاولات الاسترداد ويجب مواجهته إذا تمكن السعر من التداول والثبات فوق منطقة المقاومة 25200. في الوقت نفسه، يجب استمرار الحركة دون 25200 للحفاظ على ضغط البيع وكسر دون منطقة الدعم عند 24930/24900 لتحريك هبوط متسارع نحو مستويات دعم منخفضة عند 24860 و24780.

الدعم: 24930/ 24860
المقاومة: 25215/ 25400
DOWJONES