07 يونيو, 2019

مؤشر داوجونز

الكلمات

التحليل الأساسي

أغلقت المؤشرات الأميركية يوم الخميس على ارتفاع مسجلة الجلسة الصعودية الثالثة على التوالي هذا الأسبوع. وتعود المكاسب المحققة إلى حد كبير إلى توقعات الأسواق بتهدئة الاحتياطي الفيدرالي سياسته النقدية بعدما أعرب محافظه جيروم باول عن استعداده للرد على الآثار السلبية للحرب التجارية العالمية التي تؤثر على توسع الاقتصاد الأميركي. إلى ذلك، وجدت الأسواق أمس دعمًا من خلال الأخبار التجارية بعدما استأنفت الولايات المتحدة والمكسيك المفاوضات، وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد أرجأ الرسوم الجمركية المقررة بنسبة 5٪ ليوم الاثنين. على الطرف الآخر من الحرب التجارية العالمية، هدد الرئيس ترامب بممارسة الضغط على الصين من خلال فرض رسوم إضافية، ما زاد من حدة التوترات التجارية بين الصين والولايات المتحدة. لم تقدّم البيانات الاقتصادية أي دعم وتم تجاهلها، اذ تقلّص رقم العجز التجاري الأميركي إلى 50.8 مليار دولار، بينما ظلت مطالبات البطالة الأسبوعية، ثابتة. اليوم، وفي حين أن الأخبار التجارية ستبقى خاضعة للرقابة عن كثب، سيكون التركيز على أرقام الرواتب غير الزراعية في الولايات المتحدة، ونمو الأجور ومعدل البطالة، ذلك لأن الأرقام الضعيفة ستدعم التخفيض الوشيك في معدلات الفائدة من جانب الاحتياطي الفيدرالي.

التحليل الفنيّ

ارتفع مؤشر داو جونز بنسبة 0.71٪ ليغلق يوم الخميس عند 25720 مع استمرار الزخم الصعودي ودفع السعر فوق المقاومة 25650. ومن شأن الانخفاض دون 25650 أن يشير إلى وجود ضغط البيع مع وجود دعم فوري عند 25500 متزامنًا مع المتوسط المتحرك لـ20 يومًا. إنّ الفشل في العثور على الدعم عند المتوسط المتحرك لـ20 يومًا من شأنه أن يدفع السعر لاستهداف المتوسط المتحرك لـ200 يوم بالقرب من 25380. تجدر الإشارة إلى أن قراءة مؤشر القوة النسبية تبقى في منطقة التشبع الشرائي والتي قد تؤدي إلى انخفاض السعر في حال توقف زخم التداول الصعودي وفشل السعر في توسيع نطاق الأرباح بعد 25810 لاستهداف المقاومة الرئيسية عند 25950.

الدعم: 25500/ 25380
المقاومة: 25810/ 25950