02 سبتمبر, 2019

مؤشر داوجونز

الكلمات

التحليل الأساسي

شهدت المؤشرات الأميركية يوم الجمعة جلسة تداول متباينة وانتهى مؤشر داو جونز على ارتفاع متواضع بنسبة 0.16 ٪. كان التفاؤل التجاري بشأن استئناف المحادثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين موضع تساؤل مع وضع الجولة الأخيرة من الرسوم الجمكرية بين الولايات المتحدة والصين حيز التنفيذ يوم الأحد. قد يؤثر ذلك على الأسهم العالمية وربما يلهم التدفقات المتجنبة للمخاطرة إن لم يحافظ السوق على المعنويات الحذرة. على جبهة البيانات الاقتصادية، المثقلة بحالة عدم اليقين بشأن التجارة العالمية، أظهرت أرقام ثقة المستهلكين في الولايات المتحدة انخفاضات حادة. إلى ذلك، أظهر الإنفاق الشخصي ارتفاعًا بنسبة 0.6٪ في يونيو، بينما بقي رقم نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي ثابتًا عند 1.6٪، دون هدف الاحتياطي الفيدرالي، ما يدعم خيار خفض سعر الفائدة هذا الشهر. اليوم هو يوم عطلة العمل في الولايات المتحدة، وينبغي أن يكون حجم التداول ضعيفًا ما لم تطرأ عناوين تجارية أو جيوسياسية لتوجيه تحركات السوق.

التحليل الفنيّ

ارتفع مؤشر داو جونز يوم الجمعة 41 نقطة ليغلق عند 26403. كان السعر يتداول داخل منطقة المقاومة التي يحدها المتوسطان المتحركان لـ50 و100 يوم عند 26550 و26280 على التوالي. تشير العقود الآجلة لمؤشر داو جونز إلى انخفاض هذا الصباح، وهناك حاجة إلى تحرك مستمر دون المتوسط المتحرك لـ100 يوم عند 26280 للإشارة إلى ضغوط البيع ودفع مؤشر داو جونز إلى الدعم الذي يقدمه المتوسط المتحرك لـ20 فترة عند 26180 متبوعًا 26050. من ناحية أخرى، إنّ الثبات فوق مستوى 26425 قد يشير إلى ضغوط الشراء في حين أن التداول من خلال المقاومة الديناميكية التي يوفرها المتوسط المتحرك لـ50 يومًا عند 26550 سيعزز النظرة الصعودية ويمكّن من تحقيق مكاسب باتجاه المقاومة عند 26660.

الدعم: 26280/ 26180
المقاومة: 26420/ 26550
DOWJONES