18 سبتمبر, 2019

مؤشر داوجونز

الكلمات

التحليل الأساسي

تمكّنت المؤشرات الأميركية من إنهاء يوم الثلاثاء على مكاسب متواضعة فيما تنتظر الأسواق اجتماع اللجنة الفدرالية للسوق المفتوحة في بيئة خالية من المخاطرة بسبب حالة عدم اليقين المحيطة بالوضع التجاري بين الولايات المتحدة والصين والهجوم الأخير على منشآت إنتاج النفط في السعودية. من حيث البيانات، تعافى الإنتاج الصناعي الأميركي من انخفاضه وارتفع بنسبة 0.6 ٪ في أغسطس. يشعر المشاركون في السوق بتفاؤل حذر حيث أفادت الأخبار بأنه من المقرر أن يناقش المسؤولون الصينيون قضايا التجارة مع الولايات المتحدة في وقت لاحق من هذا الأسبوع، وأن السعودية تخطط لاستعادة إنتاج النفط بحلول نهاية الشهر. اليوم، تنشر الولايات المتحدة بيانات تراخيص البناء التي من المحتمل أن يكون لها تأثير ضئيل لأن التركيز سيكون على اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة. هناك توقعات قوية بخفض سعر الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس وهذا هو السبب في أن التوقعات الاقتصادية ومؤتمر اللجنة الفدرالية للسوق المفتوحة سيحتفظان بنفوذ أقوى حيث تسعى الأسواق للحصول على أدلة حول السياسة النقدية المستقبلية. أي تلميحات تيسيرية ستحدد الاتجاه لأن الأسواق تتوقع تحيزًا في السياسة النقدية.

التحليل الفنيّ

أضاف مؤشر داو جونز يوم الثلاثاء 33 نقطة ليغلق عند 27110 في جلسة محدودة النطاق. تم تداول السعر في البداية منخفضًا ثم تراجع دون مستوى الدعم الأفقي عند 27000 قبل استرداد الخسائر بينما يستقر دون المتوسط المتحرك لـ20 فترة. اليوم، ابحث عن تداول دون مستوى 27000 للإشارة إلى ضغط البيع واستهداف مستويات الدعم الأدنى عند 26900 و26800. من ناحية أخرى، فإن الثبات فوق مستوى 27000 من شأنه أن يحافظ على حركة السعر محددة في نطاق في حين أن الحركة المستمرة فوق المتوسط المتحرك لـ20 فترة تشير إلى ضغط الشراء. المطلوب اختراق فوق 27320 للإشارة إلى استمرار صعودي واستهداف قمة قياسية بالقرب من 27390. إنّ تقدّم مؤشر داو جونز يتوقف على ما إذا كانت اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة ستقترح اليوم تحيزاً تسهيلياً للسياسة النقدية في المستقبل.

الدعم: 27000/ 26900
المقاومة: 27160/ 27320
DOWJONES