23 سبتمبر, 2019

مؤشر داوجونز

الكلمات

التحليل الأساسي

تراجعت مؤشرات الولايات المتحدة يوم الجمعة على خلفية الأخبار التجارية الأميركية- الصينية المخيبة للآمال. كان مؤشر داو جونز يتداول في البداية على ارتفاع بفعل المعنويات الإيجابية الناجمة عن المفاوضات التجارية بين الولايات المتحدة والصين قبل تراجع آمال التقدم التجاري، اذ ألغى المسؤولون الصينيون الزيارات الى المزارع الأميركية بعد تصريح الرئيس الأميركي دونالد ترامب بأنه لن يوافق على صفقة جزئية. وهذا ما يسلط الضوء على حساسية الأسواق تجاه الوضع التجاري ويثبت أنها الدافع الرئيسي لحركة السعر فيمت تبقى السياسة النقدية موضوعًا أساسيًا محددًا. يبدو أن التنازلات التجارية وإعفاءات الرسوم تعد وسيلة لتخفيف الآثار السلبية للحرب التجارية أكثر من إشارة للتقدم بين الولايات المتحدة والصين. وبالتالي، يجب أن تذكّر التطورات الأخيرة المشاركين في السوق بعدم القدرة على التنبؤ بالحرب التجارية وتوخى الحذر ازاء العناوين التجارية. على جبهة البيانات الاقتصادية، تصدر الولايات المتحدة اليوم بيانات مؤشر مديري المشتريات الصناعي والخدمات. وكما عبّر الاحتياطي الفيدرالي في اجتماعه الأخير للجنة السوق الفدرالية للسوق المفتوحة عن اعتماده على البيانات، يجب على المتداولين البحث عن الأرقام للتأثير على حركة السعر لأنها تحدد التوقعات بشأن السياسة النقدية المستقبلية.

التحليل الفنيّ

انخفض مؤشر داو جونز بمقدار 150 نقطة ليغلق عند 26935 حيث خرج من نطاق الدعم الأفقي عند 27000 ومن القمّة القياسية بالقرب من 27390. كسر السعر دون المتوسط المتحرك لـ50 فترة للإشارة إلى الضغط الهبوطي قبل أن يجد دعمًا دون 26900 عند 26880. اليوم، ابحث عن حركة مستمرة فوق 27000 للإشارة إلى ضغط الشراء فيما التداول فوق المتوسط المتحرك لـ20 فترة بالقرب من 27100 سيقود المؤشر إلى مستويات أعلى. الفشل في التداول فوق 27000 من شأنه أن يحافظ على سيطرة البائعين في حين أن الكسر دون 26880 من شأنه أن يقود مؤشر داو جونز نحو الدعم السفلي عند 26800 والمتوسط المتحرك لـ20 يوم عند 26720. تقع قراءة مؤشر القوة النسبية الآن ضمن المنطقة السلبية وقد انخفضت دون خط الوسط 50 ما يشير إلى تحيز هبوطي على المدى القصير.

الدعم: 26880/ 26800
المقاومة: 27000/ 27100

DOWJONES