25 أكتوبر, 2019

مؤشر داوجونز

الكلمات

التحليل الأساسي

شهدت وول ستريت يوم الخميس جلسة تداول مختلطة حيث كان مؤشر داو جونز هو المؤشر الرئيسي الوحيد الذي ينخفض. سجلت أسهم احدى مكونات داو 3M أرباحًا أفضل من المتوقع، لكن التوجيهات المستقبلية خيّبت الآمال وسحبت المؤشر هبوطيًا لمحو المكاسب السابقة الناتجة عن الأرباح قوية في قطاع التكنولوجيا. في الوقت نفسه، جاءت البيانات الاقتصادية الأميركية مخيبة للآمال اذ جاءت أرقام مبيعات المنازل الجديدة ومؤشر مديري المشتريات المركب في السوق وطلبات السلع المعمرة، دون التوقعات. تجدر الإشارة إلى أن البيانات ستدعم خيار خفض أسعار الفائدة مع اقتراب موعد اجتماع اللجنة الفدرالية للسوق المفتوحة الأسبوع المقبل. اليوم، تنشر الولايات المتحدة أرقام ثقة المستهلك في ميشيغان والتي يجب أن يكون لها تأثير طفيف فيما تجذب تقارير أرباح الشركات الكبرى الانتباه وتحدد حركة السعر. يجب على المتداولين متابعة مراقبة العناوين التجارية كونها تحمل التأثير الأقوى.

التحليل الفنيّ

أغلق مؤشر داو جونز على انخفاض طفيف وفقد 28 نقطة ليغلق عند 26805. ومع ذلك، فشل السعر في اختراق المتوسط المتحرك لـ50 فترة وتحول هبوطًا لمواجهة التقاء الدعم بين مستوى 26660 وخط الاتجاه الصعودي لشهر أكتوبر. يظهر مؤشر داو جونز وهو يتداول جانبيًا ضمن حدود البولنغر باند ما يدل على أن الاختراق في نهاية المطاف سيقود الاتجاه. البقاء فوق الدعم عند مستوى 26660 من شأنه أن يحافظ على الاتجاه الصعودي لمؤشر داو جونز، في حين أن التغلب على المتوسط المتحرك لـ50 فترة متبوعًا بالمقاومة عند 26885 قد يمهد الطريق أمام المشترين نحو المقاومة عند 27000. وإذا فشل 26660 كدعم، فيجب أن نرى السعر يتداول هبوطيًا للقاء المستويات الأدنى عند 26590 و26550.

الدعم: 26660/ 26550
المقاومة: 26885/ 27000
DOWJONES