06 نوفمبر, 2019

مؤشر داوجونز

الكلمات

التحليل الأساسي

أغلقت المؤشرات الأميركية يوم الثلاثاء على نحو مختلط مع ارتفاع مؤشر داو جونز بنسبة 0.11 ٪ ليسجل قمماً جديدة. ما زالت المشاعر الصعودية مدعومة بآمال الصفقة الأولى للتجارة والتي سيتم تأمينها شرط أن ترفع الولايات المتحدة الرسوم الجمركية عن الصين. ومع ذلك، فقد يكون التفاؤل التجاري قد وصل إلى ذروته حيث أن الافتقار إلى عناوين جديدة سيسمح للأسواق ببحث المخاوف بشأن الاقتصاد العالمي الذي تأثر سلبًا بالفعل بحرب الرسوم بين الولايات المتحدة والصين. من حيث البيانات، تقلص العجز التجاري الأميركي لشهر سبتمبر إلى 52.5 مليار، وجاء مؤشر مديري المشتريات بقطاع الصناعات التحويلية ISM عند 54.7 مقابل تقديرات 53.5، في حين جاءت فرص مؤشر Jolt Job لشهر سبتمبر دون التوقعات بقليل. اليوم، تنشر الولايات المتحدة بيانات الربع الثالث من الإنتاجية غير الزراعية وتكاليف العمالة. مثلما حدث بالأمس، قد يكون للبيانات تأثير ضئيل على حركة السعر حيث لا تزال الأسواق تركز على الوضع التجاري.

التحليل الفنيّ

سجل مؤشر داو جونز أمس مكاسب متواضعة قدرها 30 نقطة ليغلق عند 27492. أخرج المؤشر قمة 27472 المسجلة في الجلسة السابقة ووصل إلى قمة يومية جديدة عند 27498. يكافح المشترون للضغط صعودياً، لكنهم يسيطرون على السعر الذي استقر فوق مستوى الدعم 27370. يسجل مؤشر داو جونز أعلى مستوياته على الإطلاق، إلا أنه على قراءة مؤشر القوة النسبية اليومية بلوغ قمتها السابقة التي تتوافق مع قمة سبتمبر من أجل الحفاظ على ضغط الشراء. الفشل في القيام بذلك من شأنه أن يشير إلى انحراف هبوطي ويؤدي إلى بداية الارتداد. يجب التغلب على القمة اليومية عند 27498 للإشارة إلى ضغوط الشراء ودفع المؤشر للأعلى. من ناحية أخرى، فإن الانخفاض والحركة المستمرة دون 27370 قد يشيران إلى ضغوط البيع واستهداف الدعم السفلي عند 27265.

الدعم: 27370/ 27260
المقاومة: 27498/
DOWJONES