28 فبراير, 2019

مؤشر فوتسي البريطاني

الكلمات

التحليل الأساسي

على الرغم من استمرار حالة عدم اليقين ازاء انسحاب المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي، استمر الجنيه في الارتفاع مؤثراً على مؤشر فوتسي الذي أنهى يوم الأربعاء على انخفاض بنسبة 0.6٪. وبينما يضغط الجنيه الاسترليني الثابت على مكاسب مؤشر فوتسي، ينتظر المستثمرون وضوح الـBrexit قبيل التصويت البرلماني على صفقة رئيسة الوزراء تيريزا ماي في 12 مارس، وتبقى الأنظار الى عناوين التجارة الأميركية- الصينية للتأثير على معنويات السوق.

التحليل الفني

واصل Footsie سلسلة خسائره وانهى يوم الأربعاء عند مستوى 7107. ثمة توقعات مستقبلية هبوطية فيما يتطلع المتوسط المتحرك لـ20 فترة للعبور تحت المتوسط المتحرك الأطول لـ50 فترة، في حين أن قراءة مؤشر القوة النسبية اليومي تقع فوق خط الوسط 50 بقليل والذي يفصل المؤشر عن المنطقة السلبية. في هذه الأثناء، سيحتاج السعر إلى كسر دون مستوى 7060 لتعزيز الضغط الهبوطي وليشير إلى تحرك نحو دعم خط الاتجاه عند 7000.

الدعم: 7060/ 7000
المقاومة: 7190/ 7260