08 مايو, 2019

مؤشر فوتسي البريطاني

الكلمات

التحليل الأساسي

أطلقت عناوين التجارة الأميركية- الصينية أمس المسار الهبوطي للأسهم العالمية فسجل مؤشر فوتسي أكبر خسارة مئوية بين المؤشرات الأوروبية. وقد أكد مسؤول تجاري أميركي أن تهديدات الرئيس ترامب الجمركية ستفرض على البضائع الصينية يوم الجمعة، ما ترك الأسواق تشعر بالقلق إزاء التوقعات الاقتصادية العالمية، حيث يبدو أن الصفقة التجارية بعيدة المنال. إلى جانب النزاع التجاري غير المستقر بين الولايات المتحدة والصين، لا تزال التوقعات بشأن اقتصاد منطقة اليورو قاتمة، حيث تشير توقعات النمو إلى نمو ضعيف في المملكة المتحدة بالنظر إلى حالة عدم اليقين ازاء البريكست، بينما من المتوقع أن ينمو أكبر اقتصاد في المنطقة، ألمانيا، بمعدل 0.5 ٪. تهيمن المخاوف بشأن العلاقات التجارية على معنويات السوق، حيث يراقب المتداولون عناوين المحادثات بين الولايات المتحدة والصين لرصد أي تحديث على جبهة التجارة العالمية.

التحليل الفنيّ

وسّع مؤشر فوتسي من نطاق خسائره دون منطقة الدعم 7350 وسجل انخفاضًا بنسبة 1.63٪ لينتهي عند 7260. التراجع الكبير يقود السعر هبوطيًا نحو منطقة الدعم عند 7230/7240، وبعد ذلك قد يسرّع الزخم الهبوطي الانخفاض نحو المتوسط المتحرك لـ200 يوم عند 7200. وفي الوقت نفسه، وصلت قراءة مؤشر القوة النسبية إلى منطقة التشبع البيعي التي ستؤدي إلى ارتفاع السعر مع المقاومة المبدئية عند 7300 ثم 7340، قبل تمديد الخسائر نحو الاتجاه الهبوطي.

الدعم: 7240/ 7200
المقاومة: 7300/ 7340
FTSE100

 
Billion
Positions Opened
 
Thousand
Active Users
 
Trillion
Traded Value